» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             





احتضنت المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأسفي صباح يوم الجمعة 5 فبراير 2016 ، حفل توقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين جامعة القاضي عياض و أكاديمية الدولة للهندسة المدنية والهندسة المعمارية بمدينة  "Dnipropertovsk" وذلك بحضور كل من مستشار سفير أوكرانيا بالمغرب و القنصل الشرفي لأوكرانيا بمراكش الادريسي محمد  و نائب رئيس جامعة القاضي عياض ومدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأسفي ونائب رئيس الأكاديمية - مدير العلاقات الدولية ونائب رئيس الأكاديمية – مدير العمل العلمي والبيداغوجي والتنمية، كما حضر حفل التوقيع عميد الكلية المتعددة التخصصات بأسفي و  مدير المدرسة العليا للتكنولوجيا بأسفي وثلة من الأساتذة و شخصيات من مختلف المصالح الخارجية للدولة، وقد نصت الاتفاقية على التعاون لتبادل الخبرات في مجالات عدة كالتدريس والبحث العلمي وفرص تطوير المناهج، وإجراء البحوث العلمية المشتركة، والمشاركة في الندوات والمؤتمرات العلمية المتخصصة التي تعقدها الجامعتين ، كما سيتعاون الطرفان على تنظيم برامج هندسية مشتركة  وتبادل الطلبة وأعضاء هيئة التدريس.





في ليلة من ليالي الطرب الأصيل بمدينة اسفي، وبفضاء الباهية بدار السلطان عانق فن الملحون عشاقه في مسعى لتكريس التواصل، وتجديد اللقاء بفن عريق يشكل أحد المكونات الأساسية للموسيقى المغربية الأصيلة ، انطلقت مساء يوم الخمبس 4 فبراير 2016 فعاليات  الدورة الثانية لمهرجان فن الملحون تحث شعار : ” شعر الملحون بأسفي هوية محلية و امتداد للتراث الوطني ”والمنظم على ثلاثة أيام من طرف جمعية الفرح للموسيقى و فن الملحون بأسفي تحت إشراف  المندوبية الإقليمية لوزارة الثقافة بآسفي، وبدعم من عمالة إقليم اسفي و شركاء آخرين،  فبحضور الوالي عامل إقليم اسفي السيد عبد الفتاح البجيوي والمندوب الإقليمي لوزارة الثقافة بآسفي وشخصيات مدنية وعسكرية والمنتخبون و جمهور غفير من محبي  فن الملحون  بآسفي، أحيت الفرق المشاركة في المهرجان سهرة فنية قدمت خلالها قصائد تراثية من فن الملحون منها على الخصوص : قصيدة غاسق لمجال من أداء عبد المجيد الرحيمي وقصيدة غيثة كانت من أداء  نزهة فارس وقصيدة العريشة أداها  عبد العالي لبريكي وقصيدة التوسل والتي برع في أدائها  الفنان محمد الملحوني ، وقد استطاع الفنانون من خلال اذائهم المتميز ان ينقلوا  الجمهور الحاضر من قلعته التاريخية  إلى ملكوت الفكر الانساني الفطري وخاصة في شقه الوجداني انطلاقا من ينابيع الإحساس المرهف والتجسيد الراقي لمعاني موسيقية لفن الملحون، وبذلك نجحت  جل الأصوات رفقة الفرقة الموسيقية في كل لحظات هذا الحفل الفني حيث تم الحرص على الانتقال بالطبقات الصوتية بسلاسة إلى المقامات فنية عالية، و استطاع هذا الفن الراقي أن ينتزع  تصفيق الجمهور الغفير الذي أبى إلا أن يحج إلى دار السلطان  للاستمتاع بسحر موسيقى  فن الملحون  .  





الدكتور عبد الرحمان التوهامي، الطبيب والإنسان .. رجل آخر من رجالات مدينة أسفي ، قدم الكثير من جميل الأفعال ورصانة الأعمال لمدينته ولوطنه ومواطنيه .. فكان نعم المسؤول ، سواء في مجال تخصصه كطبيب ، أو في مجال تحمل المسؤولية كمدير لعدة مستشفيات في الصويرة وبني ملال والدارالبيضاء والرباط قبل أن يعينه المغفور له الملك الحسن الثاني وزيرا للصحة العمومية في حكومة السيد أحمد عصمان ، وذلك في 13 مارس 1975. كانت ولادته بأسفي حوالي 1929 أو 1930 ، بها نشأ وتربى في اسرة طيبة إلى جانب أخيه السي محمد التوهامي ، أحد الأساتذة المبرزين في تدريس مادة الرياضيات بأـسفي ، تعرفت إلى الدكتور التوهامي خلال بعض زياراته لأسفي .. كان رجلا وسيما ، قصير القامة ، أبيض اللون ، معتدل الجسم ، مرح ، هادئ الطبع ، اجتماعي .. التحق بالمدرسة الابتدائية بأسفي ، ومنها شد الرحال إلى ثانوية محمد الخامس بمراكش ، ثم بعد ذلك إلى الرباط ، حيث سيحصل على شهادة الباكالوريا ليتابع دراسته في الطب بمدينة " تولوز " الفرنسية . وبعد تخرجه ، عاد إلى المغرب حيث تنقل بين بعض المدن المغربية ممارسا ومسؤولا عن مجال الصحة بتلك المدن كمدير لمستشفياتها ، فأبان عن كعب عال في التطبيب وتحمل المسؤولية





حدد الاجتماع الموسع الذي احتضنته عمالة إقليم اسفي بعد زوال أمس الاثنين فاتح فبراير الجاري ، موعدا لافتتاح  ملعب المسيرة الخضراء بآسفي ، في  السادس من شهر مارس المقبل، وقد عرف هذا الاجتماع الذي ترأسه الوالي عامل إقليم آسفي السيد عبد الفتاح البجيوي وحضره كل من  عبد المالك أبرون نائب رئيس  الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم و رئيس لجنة البنية التحتية بالجامعة وسمير كودار نائب رئيس جهة مراكش اسفي ويوسف امغيميمي نائب رئيس المجلس الإقليمي وعبد الجليل لبداوي رئيس الجماعة الحضرية لآسفيو أحمد غايبي رئيس المكتب المديري لأولمبيك آسفي، وأنوار ادبيرة التلمساني رئيس فريق أولمبيك آسفي بالإضافة إلى حضور ممثلي المصالح الخارجية وممثلي الشركات المكلفة بالأشغال، مناقشة جميع الإجراءات الواجب انجازها لتمكين الفريق من استقبال بميدانه فيما تبقى من المباريات وبعد ذلك تم توقيع محضر يتعلق بتاريخ افتتاح ملعب المسيرة الخضراء بآسفي بعد انتهاء جميع الأشغال والذي من المنتظر أن يحتضن أول مباراة بعد إعادة تعشيبه يوم 6 مارس من الشهر المقبل،وبعد ذلك انتقل الحضور  إلى ملعب المسيرة الخضراء لمعاينة وتتبع الأشغال التي تجرى على قدم وساق لنهايتها في الآجال المحددة،  وقد إلتزمت الأطراف المتدخلة بناء على محضر تم إنجازه بإتمام الأشغال في الوقت المتفق عليه  .





استقبل الوالي عامل إقليم آسفي السيد عبد الفتاح البجيوي، بمكتبه، بعمالة الإقليم  صباح يوم الإثنين فاتح فبراير الجاري أبطال عصبة الساحل الجنوبي للملاكمة الفائزين بالنسخة الثامنة لكأس العرش كبار ذكور والتي نظمت بالدار البيضاء يومي 16 و 17 يناير الماضي، وقد حضر الحفل تسليم كأس العرش الكاتب العام لعمالة إقليم اسفي السيد عبد المجيد الكياك رفقة رئيس قسم الشؤون الاجتماعية السيد أنور ادبيرة بالإضافة إلى حضور أعضاء عصبة الساحل الجنوبي للملاكمة لآسفي، وكانت عصبة الساحل الجنوبي للملاكمة قد حققت  فوزا ثمينا  لأول مرة في تاريخها بالنسخة الثامنة لكأس العرش لفئة الكبار، الخاصة بالموسم الرياضي ” 2014 – 2015″، ،والتي نظمتها الجامعة الملكية المغربية للملاكمة يومي 16 و 17  من يناير 2016 بالقاعة المغطاة للمركب التربوي الحسن الثاني( بنسودة سابقا) بالدار البيضاء ، بمشاركة أربعة عصب الشاوية "أ"و الشاوية "ب" والأطلس الكبير وعصبة الساحل الجنوبي.وقد حققت عصبة الساحل الجنوبي للملاكمة فوزا ثمينا تمثل في احرازها على  أربع ذهبيات لكل من باسو يوسفوزن 49 كلغ،معروف رضى وزن 60 كلغ ، اندلوسي ،رضوان وزن 75 كلغ وكريم مدون وزن 91 كلغ،و ميداليتين فضيتين لكل من سليم شعيب وزن 52 كلغ و هيري أحمد وزن 81 كلغ.وأربع نحاسيات لكل من ابوناجي هشام وزن 56 كلغ،فكيهي علي وزن 64 كلغ،محب رشيد وزن 69 كلغ و الداودي لحسن وزن أكثر من 91 كلغ.





 اختتمت عشيت يوم الأحد 31 يناير 2016 ، القافلة الطبية الاجتماعية الخاصة بإجراء عمليات مجانية لإزاحة غشاوة تكثف عدسة العين "الجلالة" لفائدة المرضى المعوزين ، والتي نظمت من طرف  إحدى المؤسسات الاقتصادية بالإقليم بشراكة مع مؤسسة الشيخ زيد وبتنسيق مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بآسفي والمندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية وبمساهمة المجلس الجماعي لخط ازكان و جمعيات المجتمع المدني بالمنطقة، وقد استفاد من هذه القافلة الطبية التي أعطى انطلاقتها صباح يوم الجمعة 29 يناير 2016 ، الوالي عامل إقليم اسفي  السيد عبد الفتاح البجيوي رفقة الكاتب العام لعمالة إقليم اسفي  السيد عبد المجيد الكياك ونائب رئيس المجلس الإقليمي ورئيس المجلس القروي لخط ازكان وبحضور شخصيات مدنية وعسكرية والعديد من رؤساء المصالح الخارجية بالإقليم وفعاليات المجتمع المدني بالجماعة المذكورة ، -استفاد- أزيد من 45 شخص من  القيمين الدينيين بالإقليم بالإضافة إلى 47 مريض من ساكنة المنطقة  من إجراء عمليات مجانية لإزاحة غشاوة تكثف عدسة العين "الجلالة"و ذلك داخل وحدة طبية متنقلة تتوفر على غرفتين للعمليات بالإضافة إلى المركب الجراحي المتعدد التخصصات، وأشرف على هذه العمليات الجراحية  فريق طبي يتكون من 14 أطباء متخصصين في جراحة العيون بالإضافة إلى عدد مهم من الممرضين والتقنيين التابعين لمؤسسة الشيخ زايد،





اجتمع المجلس الإداري للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء و الكهرباء بإقليم آسفي يوم الأربعاء 06 يناير 2016 تحت رئاسة السيد عبد الفتاح البجيوي الوالي، عـامل إقليــم آسفــي، وبحضور السيد الحسن بوكوتة عامل مدير الوكالات والمصالح ذات الإمتياز، السيد عبد الله كاريم رئيس المجلس الإقليمي، السيد نائب رئيس مجلس جهة مراكش_آسفي، السادة رؤساء المجالس البلدية  لمدينة آسفي وسبت جزولة، السادة ممثلي الإدارات المركزية  والسادة ممثلي الجماعات المحلية لآسفي، ثلاثاء بوكدرة وجمعة سحيم .خلال هذه الدورة، قدم السيد المصطفى ناهض، المدير العام للوكالة عرضا شاملا ومفصلا لميزانيتي الاستثمار والاستغلال برسم السنة المالية 2016 والمخطط الإستراتيجي للفترة الممتدة من سنة 2016 إلى 2020، الذي تم تحديد مبلغه في 966 مليون درهم.البرنامج الاستثماري المقترح لسنة 2016 يهدف بالدرجة الأولى إلى تعزيز البنيات التحتية لقطاعات التطهير السائل، الماء الصالح للشرب والكهرباء داخل منطقة تدخل الوكالة .الاعتمادات المرتقب إنجازها بميزانية الاستثمار خلال سنة 2016 تقدر بمبلغ 135 مليون درهم، خصص منها حوالي 68 ٪ لمشاريع البنية التحتية وشبكات التوزيع والتجميع ، وذلك لتحقيق الأهداف التالية:





الأستاذ عبد الله الهسكوري : اسم ألمعي بحمولة ثقافية وأدبية .. اسم تنبع من مكونيه الرئيسيين ، مناقب ومحامد ومزايا وصفات ونعوت وعلامات نذكر منها ، البذل والعطاء ، رحابة الصدر ، جمال الاتزان ، الإحساس بجسامة المسؤولية كوالده الفقيه محمد الهسكوري رحمه الله . هكذا هو السي عبد الله الهسكوري ، عنفوان حالم ن وقلب دينامي نابض بالعشق ، وعقل نوراني دائم التحليق . ولد الأستاذ عبدالله بأسفي عام 1942 .. التحق بالكتاب الذي كان والده يشرف عليه ويتصدر للإقراء والتدريس وتحفيظ كتاب الله في حسن سمت ولين جانب ودماثة أخلاق .. عهدت مزاياها في البيت الهسكوري . لذلك ، فالأستاذ عبد الله الهسكوري :
                        سليل بيت كريم             فيه الفخار مكين

                     سليل علم وحلم             يكسوه دين متين

وهكذا تولاه والده بالعناية والاهتمام والتربية القويمة . يقول تعالى : " والذين آمنوا وأتبعتهم ذريتهم بإيمان ، ألحقنا بهم ذرياتهم وما ألتناهم من عملهم من شيء ، كل امرئ بما كسب رهين . "





انعقدت صبيحة أمس الأربعاء ، 27 يناير الجاري، بقاعة الاجتماعات التابعة لمقر عمالة إقليم اسفي تتمة أشغال الدورة العادية لشهر يناير الخاصة بالمجلس الإقليمي لأسفي، ترأسها نائب رئيس المجلس عادل السباعي  وحضر ها الوالي عامل إقليم اسفي السيد عبد الفتاح البجيوي والكاتب العام للعمالة السيد عبد المجيد الكياك ، بالإضافة إلى حضور  أعضاء المجلس الإقليمي وبعض رؤساء المصالح الخارجية  ، وقد تدارس المجلس النقطة الفريدة المتبقية من جدول الأعمال الدورة والمتعلقة بقطاع الفلاحة ، وبالمناسبة قدم المدير الإقليمي للمديرية الإقليمية للفلاحة عدة معطيات حول عدد من البرامج الفلاحية التي يشهدها الإقليم من سلاسل الإنتاج  بالإضافة إلى  تربية المواشي، مبرزا الانجازات المحققة على صعيد الإقليم وما تضمنته مختلف البرنامج القطاعية وكذا التطلعات وأفاق العمل، موضحا من خلال عدة معطيات  أن الموسم الفلاحي الحالي 2015.2016 سيكون مختلفا عن الموسم الماضي ، مؤكداأن قلة التساقطات المطرية أزمت وضعية الفلاحين خصوصا الصغار منهم خاصة وأن نسبة التساقطات عرفت تراجعا مهولا مقارنة مع السنة الماضية  ،مستعرضا  في الوقت ذاته جردا من المعطيات المتعلقة بالفلاحة التي يخيم عليها الجفاف في الموسم الحالي.





ترأس الوالي عامل إقليم اسفي السيد عبد الفتاح البجيوي صباح يوم الثلاثاء 26 يناير 2016 بمقر عمالة إقليم اسفي اجتماعا تواصليا مع رؤساء المصالح الخارجية بالإقليم ، حضره الكاتب العام لعمالة إقليم اسفي السيد عبد المجيد الكياك ،  ويهدف هذا اللقاء إلى الإعداد تصور شمولي نموذجي يروم  إلى وضع مشاريع مخططات تنموية إقليمية 2016 - 2021 ، وتعد هذه التجربة الرائدة نموذجية من اجل وضع مخطط تنموي تضامني وتشاركي بين مختلف الشركاء ، وفي كلمته التوجيهية أشار الوالي السيد عبد الفتاح البجيوي عامل الإقليم إلى الدور الهام الذي تلعبه هذه المخططات الإستراتيجية التنموية التشاركية المندمجة لتحقيق أهداف تنمية موسعة، مبرزا  أهمية هذا المخطط التنموي التشاركي المندمج و الذي يسعى إلى جعل إقليم اسفي قاطرة للتنمية المستدامة بالجهة ، وشدد الكاتب العام لعمالة إقليم اسفي السيد عبد المجيد الكياك على أهمية إعداد مخطط تنموي شامل وفق منهج تشاركي يأخذ بعين الاعتبار مقاربة النوع الاجتماعي وخصوصيات كل إقليم، وفق مشاريع وبرامج تلامس الواقع وقابلة للتحقيق والانجاز بالسرعة والجدية المطلوبتين، مع اعتماد الحاجيات ذات الأولويات، ، وكذا حجم التحديات والاكراهات، لإنجاز مشاريع المخطط، وترجمتها على أرض الواقع، من أجل تحقيق تطلعات وانتظارات مختلف الشرائح الاجتماعية بالإقليم  .





ليلة للاحتفاء بفن الملحون  عاشها فضاء القاعة الكبرى لمدينة الفنون بآسفي  مساء أمس الاثنين 25 يناير 2016  خلال الدورة الثانية للملتقى الوطني الثاني لفن الملحون بآسفي دورة المرحوم مولاي إسماعيل العلوي السلسولي تحت شعار '' الوطن قيمة عظيمة في فن الملحون والتي نظمت من طرف  جمعية الحاج محمد بن علي المسفيوي لفن الملحون بآسفي بشراكة مع الفنان القدير الحاج باجدوب، ويعتبر الملتقى الثاني حسب اللجنة التنظيمية مناسبة للتعريف بالموروث التراثي والثقافي الذي يجسده هذا الفن، والذي يختزل مقومات الثقافة المغربية ومظاهر حياتها الأصيلة عبر توظيف آليات عدة للغة الشعرية في تناغم مبدع مع الآلات الموسيقية والمقامات وأصوات المنشدين، مع توظيف ألوان الحكي والحوار والوصف والتشخيص والإبحار في الخيال المبدع للصور التشبيهية والإيحائية، و يندرج الملتقى الثاني حسب المصدر ذاته  في إطار المبادرات الرامية إلى تحسين المحيط الثقافي وتحصينه ، وكذا  التعريف بهذا الفن الأصيل، و اكتشاف المواهب الصاعدة وذلك من اجل  المحافظة وصيانة فن الملحون ، واعتبارا للقيمة التي تكتسيها حاضرة المحيط في الوجدان المغربي لكونها تعد مهدا لهذا الفن العريق.




صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس