» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             





ازدادالأستاذ محمد بوحميد بحي تراب الصيني خارج أسوار المدينة العتيقة ، حيث تابع دراسته الأولى قبل أن يتوجه إلى مدارس محمد الخامس بالعاصمة الرباط . وخلال وجوده بالرباط ، تمكن من التعرف إلى الأوساط الصحافية ، فاشتغل متعاونا مع جريدة " العلم " وأحيانا مترجما مساعدا لقسم الصحافة في عدد من السفارات الأجنبية ...لقد هيأت له ظروف الإقامة بالرباط ليشارك في طريق الوحدة ، ويتعرف على شخصيات ورموز وطنية ، كمحمد الخامس قدس الله ثراه ، وولي عهده آنذاك مولاي الحسن ( الحسن الثاني طيب الله ثراه ) والمناضل الوطني المهدي بنبركة وغيرهم .. ولما عاد إلى أسفي ، اشتغل كمدرس لمادة الاجتماعيات بإعدادية مولاي يوسف ، وهي المهمة التي ظل يتفانى فيها إلى أن لقي ربه...عرف رحمه الله بتعدد مواهبه وتشعب اهتماماته .. فكان رئيسا للجنة الثقافية بالمجلس البلدي باسفي ، وخلال تحمله لهذه المسؤولية ، استطاع أن يقدم الشيء الكثير للثقافة في مدينته أسفي . فإليه يعود الفضل في تنظيم الملتقى الفكري بأسفي منذ 1988 إلى جانب نخبة طيبة من أعضاء ذلك المجلس الذين أجمعوا بكل ما كان لديهم من أريحية على إنجاح تلك الملتقيات الفكرية ( الأول والثاني والثالث ) وبفضل هذه المبادرة ، تم إغناء خزانة المدينة بكتب قيمة جمعت بين التاريخ والأدب والجغرافيا والمناقب ساهم في إثرائها أساتذة من العيار الثقيل ..





في إطار الأنشطة العلمية لجامعة القاضي عياض ، انطلقت برحاب المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأسفي صباح يوم الأربعاء 27 ابريل فعاليات الدورة العاشرة للمؤتمر الفرانكفوني للهندسة الطرائقية، والمنظمة من طرف المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بتعاون مع المعهد الوطني للعلوم التطبيقية بروون "INSA de Rouen"والمدرسة الوطنية العليا للسيراميك الصناعية بلموج بفرنسا "ENSCI de Limoges"، ويشارك في هذه الدورة التي تأتي في إطار الأنشطة العلمية لجامعة القاضي عياض أزيد من 300 مشارك من دول مختلفة من بينها : المغرب، السعودية، تونس، الجزائر، فرنسا ، إيطاليا، كندا ، الكاميرون وإفريقيا الوسطى، و تشكل الدورة العاشرة للمؤتمر والتي تستمر على مدى ثلاثة أيام مناسبة للتبادل والنقاش العلمي بخصوص إشكاليات مجتمعية وصناعية للسنوات القادمة، كما سيشكل فرصة لتعزيز جسور التواصل والتعاون بين مختلف المشاركين سواء كانوا أكاديميين أو مؤسساتيين أو فاعلين اقتصاديين بما يمكن من تنسيق الجهود وتشجيع البحث العلمي والنهوض الاقتصادي.





تحت اشراف السيد عميد الكلية متعددة التخصصات بأسفي، تم تنظيم  ندوة دولية حول  "التطبيق القضائيلمدونةالاسرة"  خلال الفترة 26-27 ابريل 2016 في قاعة الندوات بمقر الكلية المتعددة التخصصات، وقد شارك في هاته الندوة نخبة من الأكاديميين والباحثين ، وثلة من نساء ورجال الدولة في القضاء والمحاماة والفكر والفقه والمجتمع المدني والإعلام، ومهتمون بقضايا الاسرة ، وعرض المشاركون خلال اليومين من أشغال هذا  اللقاء العلمي هواجس الإشكالات التي يثيرها موضوع التطبيق العملي لمدونة الأسرة، وما يتوجبه من تدارس للحلول الواقعية التي تنسجم مع فلسفة المشرع وما كرسه الدستور لمؤسسة الأسرة.وتطرقوا في الوقت ذاته للإكراهات التي تعترض سبيل التطبيق السليم لمقتضيات مدونة الأسرة على المستوى القضائي، وتتعلق أساسا بالإكراهات المادية والتنظيمية والبشرية من جهة، والواقع الاقتصادي والاجتماعي والموروث الثقافي من جهة ثانية، والذي حد من فعالية وجدوى كثير من المقتضيات والمستجدات التي أحدثتها نصوص مدونة الأسرة، معتبرين أن هذا التقييم من شأنه العمل على تحقيق الرهان واستشراف المستقبل بمقاربة تشاركية مع كل الفاعلين و المهتمين بالشأن الأسري.





انطلقت الندوة الدولية بالكلية متعددة التخصصات بآسفي صباح يوم الثلاثاء  26 ابريل 2016 في موضوع " التطبيق القضائي لمدونة الأسرة" ،وذلك بمشاركة العديد من الخبراء والفقهاء القانونيين والأساتذة المختصين والهيئة القضائية والباحثين والمهتمين بالمجال وبحضور مدير الدراسات والتحديث والتعاون بوزارة العدل الأستاذ عبد الرفيع الرويحن ورئيس المجلس الحضري بآسفي الأستاذ عبد الجليل البداوي وشخصات مدنية وقضائية ، وفي كلمته الافتتاحية ، أكد عميد الكلية الدكتور الحسان بومكرض على أهمية هذه الندوة العلمية التي يتركز محورها بالأساس حول الأسرة لبنة أساسية لبناء المجتمع، مشيرا ان صدور مدونة الأسرة قد شكل قفزة نوعية في مسار النهوض بحقوق النساء وحمايتها ، كما شكل ذلك أيضا تقدما مهما في مجال ملائمة التشريعات الوطنية مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان ، وخاصة مع اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة واتفاقية حقوق الطفل ،  وقد مثل هذا المنحى يضيف عميد الكلية ، تجسيدا متقدما للاجتهاد المبني على مقاصد الإسلام السمحة ، والمستوعب لمختلف تحولات المجتمع ورهاناته ، والمنفتح على قيم العصر وحقوق الإنسان المنصوص عليها في دستور مملكتنا السعيدة .





في إطار مشروع تمكين الشباب من خلال المقاولاتبالمغرب(EYEM) الذي تشرف على تنفيذه مؤسسة الشرق الأدنى(NEF)  بدعم من المبادرة الأمريكية الشرق أوسطية (MEPPI)وبشراكة مع الجمعية المغربية لدعم وتنمية المقاولة الصغرى(AMAPPE) ،الشبكة المغربية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني(REMESS)، مؤسسة الأمانة للقروض الصغرى (AMANA)، انعقد يومالخميس07 أبريل2016 بمقر مؤسسة الشرق الأدنى بمدينة أسفي، حفلتوقيع اتفاقيات تمويل الدفعة الثانية من المشاريع التي تمت صياغة مخطط أعمالها و تم اختيارها من طرف لجنة الانتقاء التي كانت ممثلةبمختلف المصالح الخارجية(المكتب الجهوي للاستثمار، الوكالة الوطنية لإنعاش وتشغيل الكفاءات، غرفة الصناعة والتجارة والخدمات، البريد بنك ومندوبية التجارة والصناعة(، و قد عرف هذا الحفل حضور شركاء مؤسسة الشرق الأدنى، ومشاركة 27 شاب وشابة من حاملي المشاريع لتوقيع الاتفاقيات التي تنص على الأدوار والمسؤوليات والمتطلبات والإجراءات التي تنظم صرف المنح الخاصة بكل مشروع.





شدد  محمد الزنيني رئيس التعاونية الفلاحية الخضراء أولاد الزنينالمختصة في تجميع وتسويق وتصدير منتوج "الكبار"، على أهمية المشاركة في المعرض الدولي للفلاحة المنعقد نهاية الشهر الجاري بمكناس ،  باعتباره موعدا هاما للتنافس بين المنتجين الفلاحين  وفرصة تمكن  من عرض منتوجات الكبار  والتعريف بها وترويجها وتسويقها وكذا لتبادل الخبرات وإبرام اتفاقيات وإقامة شراكات مع المقاولات التجارية الوطنية والدولية ، وذلك  من اجل الولوج إلى الأسواق والمساحات التجارية الكبرى ، موضحا أن مشاركة التعاونية الفلاحية الخضراء في هذه الدورة يعد محاولة للاستفادة من أحدث التقنيات الجديدة التي تحافظ على البيئة من خلال زراعة بديلة مقاومة للتغيرات المناخية وصديقة للبيئة في نفس الآن...وذكر محمد الزنيني رئيس التعاونية الفلاحية الخضراء بمشاركة التعاونية في العديد من المعارض سواء منها المحلية والجهوية والوطنية وحتى الدولية ، وما اكتسبته من خبرات في مجال إنتاج الكبار وتسويقه،  خاصة وأن منتوج الكبار أصبح معروفا لذا المستهلكين لما له من فوائد غذائية و صحية كثيرة ،





بمناسبة إعطاء الانطلاقة الرسمية لإعداد برنامج جماعة اسفي ، تم صباح يوم الأربعاء نهاية الأسبوع ، التوقيع على اتفاقية شراكة بيـــــــن جماعــــة آسفي وبرنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب، وتأتي أهمية هذا الحدث الذي حضر فعالياته باشا مدينة اسفي محمد صوكاكي ورئس المجلس الحضري لآسفي  عبد الجليل البداوي و مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالمغرب دانا منصوري و مدير برنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب هيرفي دو بايانس بالإضافة إلى حضور ممثلو الهيئات السياسية و النقابية و جمعيات المجتمع المدني و جمهور غفير من المواطنين ، في إطار الدعم الموجه للمجتمع المدني ليكون فاعلا في وضع هذا البرنامج ومساهمته في تحقيق التنمية المجالية لمدينة أسفي، وبالمناسبة أكد رئيس المجلس الجماعي لآسفي عبد الجليل لبداوي على أهمية اللقاء الذي يأتي في سياق التعاون المطلوب بين كل مكونات المجتمع بمدينة اسفي من اجل النهوض بالمدينة ، مبرزا في الوقت ذاته  إلى المحاور الأساسية للاجتماع و المتمثلة في محورين أساسين و هما : إعطاء انطلاقة إعداد برنامج عمل الجماعة و الثاني هو التوقيع على اتفاقية شراكة بين رئاسة الجماعة و بين المسؤولين على برنامج دعم المجتمع المدني، موضحا ان هذا اللقاء تأتي أهميته في عقد الاتفاقية الشراكة من اجل دعم المجتمع المدني لكي يكون فاعلا في وضع برنامج الجماعة ،  ومساهما في تنمية العملية المجالية





شكل المهرجان الربيعي الأول المنظم من طرف  الجماعة الترابية لدار السي عيسى إقليم اسفي، يومي 20 و 21 ابريل 2016 ، تحت شعار دار السي عيسى تاريخ وحضارة ، فضاء للفرجة ورمزا للتواصل بين الأصالة والتقاليد، التي تشكل جزءا من ثقافة المنطقة  وتاريخها التليدعبر استعراض العديد من سربات الخيل والبارود، المنتمية لفرق التبوريدة بالمنطقة  والتي استقطبت جمهورا عريضا من هواة هذا الفن العريق ، للاهتمامهم وشغفهم البالغ بتقاليد الفروسية وموروثها كرمز للذاكرة الثقافية بدار السي عيسى ومدى تشبث ساكنتها ومنطقة عبدة على الخصوص  بتربية الخيول بحكم ارتباطهم التاريخي بالفرس وتنوع استعمالاته كفن الفروسية التقليدية وكوسيلة للأعمال اليومية بالبوادي ،و عبرت الفرق المشاركة على صهوات جيادها عن براعة هائلة ٬وكفاءات عالية في ركوب الخيل ٬تعالت في شأنها الزغاريد ٬والهُتاف تعبيرا عن الإعجاب٬والتشجيع ، وقد امتزج فن التبوريدة باعتباره موروثا ثقافيا بفن العيطة كتراث اللامادي من خلال سهرة فنية في الغناء الشعبي أقيمت بالمناسبة ، حيث  نقلت الجمهور الحاشد من إيقاعات حوافر الخيل وطلقات البارود إلى سماء النغم الأصيل وإيقاعات اللحن العذب الرفيع، مستحضرة العمق التاريخي لدار السي عيسى  من خلال أداء أغاني مزجت  بين الماضي والحاضر ، سحرت آذان السامعين وأسكرتهم أحاسيسهم بإيقاعاتها الكثيفة وانزياحاتها نحو النغمة الموسيقية القصيرة والنبرة الغوانية الحزينة، وانسياباتها النبرية التي تجمع بين طبقات صوتية خفيضة وتوليفات نغمية متواشجة ومتآلفة لآلات الوتر والبندير وركوب الخيل .





الأستاذ محمد بوحميد: واحد من رجالات مدينة أسفي العريقة الذين استمتعت بمعرفتهم وتذوقت عبق جهادهم الثقافي .. بدأت حكايتي مع الأستاذ محمد بوحميد بمنزلنا بالمدينة العتيقة ، حيث بدأنا معا ننسج خيوطها في شهر يوليوز 1981 ، كان هذا التاريخ بداية جديدة في حياتي العلمية بعد أن سجلت بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط بحثا لنيل دبلوم الدراسات العليا اخترت له كعنوان : " الشعر الملحون في أسفي " تحت إشراف عميد الأدب المغربي أستاذنا الدكتور عباس الجراري أمد الله تعالى في عمره . . فكنت حريصا على أن أستفيد من السي محمد بوحميد حيث كان يجمعنا هم ثقافي مشترك هو البحث في الثقافة الشعبية . كنت أنا أشتغل على قصائد الملحون ، وهو ـ رحمه الله ـ كان قد بدأ يشق مساره العلمي في البحث في فن العيطة في المغرب …وهكذا ، كنت أجد فيه المخاطب المناسب في رحلتي مع بحث الدبلوم .. وهي محطة اتسمت بجداول من العطاء الخصيب ، لأنها مكنتني من معرفة الشيء الكثير عن الثقافة الشعبية وآدابها ، وزودتني في الآن نفسه بمعلومات قيمة أخذتها من الأستاذ بوحميد رحمه الله .





بلغ عدد المستفيدين من عملية توزيع الشعير المدعم على مستوى أقاليم وعمالة جهة مراكش أسفي إلى حدود الثالث من أبريل الجاري، 31 ألف و115 فلاحا، وحسب المديرية الجهوية للفلاحة ، فقد تم في إطار هذه العملية التي تسير بوتيرة جيدة والرامية إلى التخفيف من آثار قلة التساقطات المطرية، توزيع 454 ألف و500 قنطار ، وتبلغ الحصة المخصصة لجهة مراكش أسفي في إطار المراحل الأربعة الأولى من عملية توزيع الشعير المدعم مليون و446 ألف قنطار وبنسبة بيع تصل إلى 31 في المائة ، ويستفيد من هذه العملية، بالأساس، مربو الماشية بالجهة عبر شبابيك مفتوحة وبثمن مدعم من طرف الدولة، محدد في درهمين للكيلوغرام ، ويتم توزيع الشعير المدعم عبر 12 مركزا للبيع في الأقاليم السبعة للجهة ، كما تتحمل المديرية الجهوية للفلاحة مصاريف النقل من مراكز البيع إلى الجماعات النائية، ومن أجل ضمان نجاح هذا البرنامج، تعبأت جميع الهياكل الجهوية التابعة لوزارة الفلاحة والصيد البحري في سبيل تحقيق الأهداف المتوخاة من هذه العملية مدعومة في ذلك من طرف السلطات الإقليمية والمحلية، و يذكر أن عملية توزيع الشعير المدعم لقيت اهتماما كبيرا من لدن الفلاحين بالجهة من خلال إقبالهم على شراء هذه المادة، مما جعل جهة مراكش أسفي تحتل المرتبة الأولى وطنيا من ناحية المبيعات.





أوصى المشاركون في المنتدى الجهوي الأول للحوار و التشاور بجهة مراكش أسفي الذي احتضنته مدينة أسفي يومي 15 و 16 أبريل 2016 ، بضرورة المساهمة في تطوير آليات الحوار والتشاور من طرف المؤسسات المنتخبة والسلطات العمومية ، وتحرير النقاش العمومي حول قضايا التنمية الجهوية بما ينسجم والاختيارات الديمقراطية في تدبير الشأن العام ، وتعزيز آليات الشراكة الإستراتيجية مع المجتمع المدني، والقطع مع أساليب الوصاية التقليدية على الجمعيات بما يسمح من إبراز قدراتها الإبداعية في دعم مجالات التنمية المندمجة في إطار الديمقراطية التشاركية ، كما شدد المشاركون في المنتدى  على ضرورة  تجديد آليات اشتغال الجمعيات وتطوير كفاءاتها من أجل تجويد مشاركتها في مختلف مراحل مسلسل إنتاج السياسات العمومية وتتبعها وتقييمها،  والمساهمة في الرفع من مؤشرات الديمقراطية المحلية والحكامة الترابية .




صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس