» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني [email protected] [email protected] [email protected]مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             


 في سياق التحولات السياسية التي يعرفها المشهد النقابي المغربي الراهن، أكدت الفيديرالية الديمقراطية للشغل  - كالعادة - التزامها بأسس الديمقراطية والنزاهة والشفافية، من خلال حرصها الشديد واللامتناهي على تنزيل القوانين التي سطرتها، والتي جعلتها أكثر النقابات ديمقراطية وعدالة، وتمسكا بروح الديمقراطية التي لا تؤمن بتكريس سيطرة الأفراد، وتقديس رؤوس المؤسسات النقابية، وترسيخهم في كراسي القرار ودوائر السلطة.

ويتكشّف ذلك، من خلال إشراف المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديمقراطية للشغل، على عمليات تجديد المكتب الإقليمي الفيدرالي (قطاع التعليم) بمدينة آسفي؛ حيث استكمل هذا المكتب مختلف العمليات والممارسات التي يقتضيها الفعل النقابي، والتي تمنحه الشرعية والمصداقية. فقد اجتمع المناضلون والمناضلات الفيدراليون بتاريخ 19 ماي 2019، بمقر النقابة الوطنية للتعليم، من أجل محاسبة المكتب الإقليمي السابق، والوقوف عند الطموحات والاستشرافات ومقارنتها بالإنجازات والنتائج المحققة على أرض الواقع. ومن هذا المنطلق، عبر السيد حفيظ أكلاكال، باعتباره نائبا للكاتب الوطني للنقابة الوطنية ومشرفا على عملية تجديد المكتب الإقليمي، عن إعجابه الشديد بالأجواء الديمقراطية التي مرّت فيها الممارسة الانتخابية، كما أكد الكاتب الجهوي السيد السعيد العطشان أن النقابة الوطنية للتعليم بحاضرة المحيط (آسفي) قد عادت - أخيرا-إلى عهدها السابق؛ لاسيما أن التاريخ النضالي للمدينة يضرب عميقا في جذور التاريخ النضالي الذي يعتز به الفيدراليون والفيدراليات؛ إذ إن مدينة آسفي كانت قلعة نضالية قوية منيعة، منذ تأسيس الفيديرالية الديمقراطية للشغل عام 2003.

      وتأسيسا على المعطيات التي نثرناها سابقا، جرت عمليات الاقتراع السري، بوصفها أجرأةً للممارسة الانتخابية الديمقراطية والموضوعية، وأعلنت النتائج عن تشكيل مكتب فيدرالي جديد لقطاع التعليم، تكوّن من ثلة من الأساتيذ والأستاذات الذين يؤمنون بروح العمل النقابي، بما هو عملٌ يتجاوز الحسابات الضيقة، ويرجّح كفة المصلحة العامة للمدرسة العمومية، ويتعهد بالدفاع عن الحقوق المادية والمعنوية لرجال التعليم ونسائه، على نحوٍ يراعي التوجه السياسي الفيدرالي الذي يستمد قوته من مبادئ الاستقلالية، والوحدوية، والتقدمية، والدمقرطة، والأصالة، والاستمرارية النضالية.

وهكذا تشكّل المكتب الإقليمي بآسفي من أجل الدفاع عن حقوق الشغيلة التعليمية، وترسيخ قيم العدالة الاجتماعية والكرامة والمساواة، مع احترام مبدإِ "الكوطا" الذي يضمن مشاركة المرأة المغربية ويطور مستواها، ويتيح للفئات الصغرى فرصة الانتماء النقابي للدفاع عن حقوقها.وأدت نتيجة الاقتراع السري إلى انتخابالأساتيذ والأستاذات:

-         رضوان تاشفين كاتبا إقليميا

-         خلدون بنعبوش نائبا لللكاتب الإقليمي

-         أزهر الكرعاني أمينا للمال

-         ربيع قالون نائبا لأمين المال

-         رشيد بونوارة مقررا

-         محمد خيوط نائبا للمقرر

-         المستشارون: كريمة بلكحيح، وكمال بومحارة، وعصام بونامي، عثمان صردي، ورضوان بليبط، ومباركة التوحافي، وحليمة زيادي.

وقد أكد أعضاء المكتب الجديد، في الختام، التزامهم باستقلالية العمل النقابي الذي تأسست عليه الفيديرالية الديمقراطية للشغل، باعتبارها حاضنة للنقابة الوطنية للتعليم، فضلا عن وعيهم الناضج بجسامة المسؤوليات الملقاة على عاتقهم، وهو ما ترجمته الأسماء المنتخبة التي تنماز بالاستقلالية والنزاهة والتاريخ النضالي النظيف الذي يبتعد عن الشبهات والوصولية والانتهازية، ويؤمن بالكفاءة والحركية النضالية المستمرة، ويغلّب المصلحة العامة، وينتصر للمؤسسة النقابية في مختلف تجلياتها، بدل الانتصار للأفراد؛ لاسيما أن الساحة النقابية بآسفي عانت كثيرا من تقديس الوجوه النقابية التي تعض على المناصب القيادية، وتتمسك  بها بمختلف الطرق، وتستبعد الطاقات الشابة وتقصيها.

وخُتم الاجتماع بدعوة الجماهير التعليمية بمدينة آسفي إلى الانخراط في هذه المؤسسة النقابية، والعمل من أجل تدعيم هذا المكتب الجديد الشاب الذي تعهد بتنظيف الساحة النقابية وتطهير العمل النقابي، وإعادة الحياة للنضال الذي يسترجع الحقوق والمكاسب المهضومة؛ لاسيما أننا نعيش منعطفات سياسية خطيرة، من شأنها النيل من الحريات النقابية، والإجهاز على المزيد من حقوق الشغيلة التعليمية.                                                           

مراسل آسفي



لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس