» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني [email protected] [email protected] [email protected]مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             


مركز القاضي عياض للدراسات والأبحاث الشرعية والقانونية بأسفي ينظم ندوة حول :

 عرفت مدينة الثقافة والفنون بأسفي تنظيم تظاهرةعلمية من طرف مركز القاضي عياض للدراسات والأبحاث الشرعية والقانونية،بشراكة مع وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان ، دارت رحى هذه الندوة العلمية حول:الهجرةوسؤ الحقوق المهاجرينوأثثتمنصتها بأساتذة جامعيين وخبراء في مجال الهجرة وحضرها طلبة الكلية والفعاليات المدنية والحقوقية والاعلامية والسياسية باقليم باسفي 

وقد استهلت أشغالها بدعوة السيد المسير مولاي ادريس الادريسي عضو المركز بالوقوف للنشيد الوطني، تلاها تقديم كلمة السيد مديرالمركز مولاي ادريس اسوكم، مشددا في كلمته على ضرورة انخراط الفاعل الاكاديمي في القضايا التي تشغل بال الدولة والمجتمع وعلى رأسها قضية الهجرة التي تبوأت الصدارة في النقاشات العمومية وطنيا وقاريا ودوليا، مؤكدا على انه من هذا النبع انخرط  المركزمن موقعه في هذه الدينامية قصد توسيع النقاش العمومي حول  برنامج الجلسة العلمية التي استهلت  بمداخلةللدكتورعبد النبي اظريف تمحورت حول موضوع : الحماية القانونية للمهاجرين على ضوء الوثيقة الدستورية والتشريع الوطني

 

وقد استهلت أشغالها بدعوة  المسير مولاي ادريس الادريسي عضو المركز بالوقوف للنشيد الوطني، تلاها تقديم كلمة السيد مديرالمركز مولاي ادريس اسوكم، مشددا في كلمته على ضرورة انخراط الفاعل الاكاديمي في القضايا التي تشغل بال الدولة والمجتمع وعلى رأسها قضية الهجرة التي تبوأت الصدارة في النقاشات العمومية وطنيا وقاريا ودوليا، مؤكدا على انه من هذا النبع انخرط  المركزمن موقعه في هذه الدينامية قصد توسيع النقاش العمومي حول  برنامج الجلسة العلمية التي استهلت  بمداخلةللدكتورعبد النبي اظريف تمحورت حول موضوع : الحماية القانونية للمهاجرين على ضوء الوثيقة الدستورية والتشريع الوطني ... بعد ذلك تفضل الدكتور محمد شادي ، نائب عميد كلية الحقوق عين السبع الدارالبيضاء بمداخلة حول اللجوء في القانون الدولي مؤكدا في معرض حديثة على ضرورة التميز بين اللجوء المؤطر بناء على اتفاقية 1951 والبروتوكولين المكملين لسنة 1967 و 1977  مشددا أن هاذا كانت اتفاقية اللجوء لسنة 1951 قد حصرته فقط في الدول الاوربية فإن برتوكول 1951 قد عمم اللجوء على كل دول العالم، مؤكدا أن صمام الأمان بالنسبة للجوء هو عامل الاضطهاد اما بسبب الانتماء العرقي اوالديني او الاثني،فضلا عن تطرقه لمسطرة طلب اللجوء والحقوق والواجبات المترتبة عن ذلك بالنسبة للاجئ

في حين تطرقت المداخلة الثالثة التي تفضل  بها بنيتون محمد أمين بصفته باحثا في العلوم السياسية للاطار المفاهيمي للهجرة حيث استهل مداخلته بالتطرق للسياق الدولي والوطني للهجرة انطلاقا من ان العالم والمغرب مقبلان في شهردجنبرالقادم على قمتين دوليتين الاولى تتعلق بالمنتدى العالمي للهجرة والتنمية التي آلت رئاستها للمملكة المغربية والمانيا، والقمة الثانية تتعلق بالمؤتمر العالم يللهجرة واللجوء الذي ستوقع فيه الدول الاعضاء في الامم المتحدة ميثاقين عالميين،الاول حول الهجرة والثاني حول اللجوء وذلك تكريسا لتوصيات اعلان نيويورك لسنة 2016.مسترسلا في تمييزه بين الهجرة واللجوء وعديمي الجنسية والنازحون حسب مقتضيات الاتفاقيات الدولية وتقارير الامم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، مستأنفا حديثة بالاطروحات النظرية التي قاربت الهجرة والتي تنضوي تحت لواء سوسيولوجيا الهجرة انطلاقا من التراث الصلب الذي تركته  مدرسة شيكاكو مند الربع الاول من القرن العشرين .

اما المداخلة الرابعة التي استاثرت باهتمام المتتبعين والفاعلين السياسيين فكانت للدكتور منير البصكري نائب عميد الكلية متعددة التخصصات بأسفي التي عنونها ب : "أي استراتيجية وطنية لإدماج كفاءات المهاجرين إلى المغرب" راصدا من خلالها مداخل استثمار الادمغة والكفاءات من المهاجرين الذين تمت تسوية وضعيتهم القانونية، وذلك من خلال إنشاء بؤر علمية ومختبرا تفكرية يقحم فيها المهاجرون، حتى يتسنى تحقيق تراكم معرفي في المجالات الاقتصادية والثقافية والعلمية، فضلا عن إرساء وتثبيت الدبلوماسية العلمية والفكرية التي ستكون مطية وقناة لتوسيع الروابط مع الدول الافريقية وتعزز عودة المغرب لعمقه الافريقي ، لتسترسل الندوة العلمية بمداخلة خامسة للدكتور مولاي ادريس اسوكم تحت عنوان :الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللجوء : الافاق  والتحديات، مستهلا مداخلته بمضامين الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللجوء لسنة 2013  معتبرا اهدافها ومشاريعها وبرامجها ارضية خصبة ومواتية لإدماج المهاجري نبالمغرب، فضلا عن مقاربتهم خرجات الاستراتيجية التي كانت محصلتها تسوية وضعية ازبد من خمسين الف مهاجر ومهاجرة، فضلاعن تطرق الأستاذ اسوكم للتحديات المطروحة اليوم على المملكة والمجتمع والمتعلقة بضمان استدامة ادماج المهاجرين واقحامهم في المشاريع التنموية للمملكة وجعلهم لبنة في صرح المشروع التنموي المغربي.

بعد ذلك ، فتح باب المناقشة ، حيث ساهم الحضور من الطلبة وغيرهم بإثراء هذه الندوة ، وأغنوها بمناقشات قيمة فتحت آفاقا جديدة بغية إيجاد بعض عناصر الإجابة على الأسئلة المطروحة وبلورة حلول تحول دون تفاقم ظاهرة الهجرة .

اسفي : عبد الرحيم النبوي



لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس