» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             


حديث الجمعة،  سلسة أسبوعية يكتبها لموقع اسفي نيوز ،  الأستاذ الدكتور منير البصكري الفيلالي ، خريج دار الحديث الحسنية بالرباط  ونائب عميد الكلية متعددة التخصصات بآسفي : الحلقة السادسة تحت عنوان :

يعتبرالإمام مالك من أبرز الشخصيات العلمية التي أسهمت إسهاما كبيرا في خدمة الفقه الإسلامي.عاش في مرحلة زمنية تعتبر من المراحل الهامة في تاريخ التشريع الإسلامي لذلك، نرى أن الاهتمام  بدراسة آليات تنزيل الفقه المالكي خاصة في القضاء الأسري، ستبرز المكانة المتميزة للإمام مالك ..وتوضح معالم مدرسته الفكرية والآثار التي تركتها في المجتمع الإسلامي.ومن المؤكد أن  اقتصار الدراسات والأبحاث الجامعية على الجوانب النظرية البحثة، يبعدها عن الواقع ويحد من منافعها ومقدار خدماتها .
وفي هذا السياق، لا يعفى تخصص الدراسات الإسلامية في جامعاتنا من واجب الالتحام مع الواقع الاجتماعي . ومعلوم أن الدراسات والأبحاث الجامعية،تعد الميدان المثالي للتعرف على خصوصيات وجزئيات الحياة اليومية، وكيفية تناول النصوص . ومن ثمة، نلاحظ خلو مقررات شعبة الدراسات الإسلامية من إدماج وحدة تخص الفقه المالكي على حد ما أشرنا سابقا . فالطالب المتلقي لا يدرس الفقه المالكي والوحدة المذهبية،كذلك لا يدرس أثر الإمام مالك في القضايا التشريعية، كما لا يدرس أثر الشخصية المغربية في فقه الإمام مالك .. أيضا،نجده لا يدرس أصول فقه مالك ولا يعرف شيئا عن الموطأ وغيرها من الموضوعات . وفي ظل تهميش البحث العلمي في خضم هذا الواقع، فلاتقدم في مجال الاستفادة من آليات تنزيل الفقه المالكي في القضاء الأسري أوغير ذلك من الموضوعات ذات الصلة، بدون تطوير البحث العلمي ودون اعتماد نتائجه في المجال المتحدث عنه .

نقول ذلك انطلاقا من الدور الذي لعبه الفقه المالكي في بناء الشخصية المغربية بالاساس وتنظيم الحياة بكافة جوانبها .  .

فهو لم يفرض مرونته وواقعيته وتجاوبه مع مشاكل الناس في المجتمع فقط، وإنما أثر أيضا على رجال العلوم الشرعية . ومن المعروف تاريخيا وحضاريا أن شخصية المغاربة تمتاز بالحفاظ على طابع الأصالة في مقوماتها الدينية والثقافية، بجانب الحفاظ على خصائصها الحضارية المتنوعة، كما تمتاز بقوتها وصمودها .

ومن ثمة، نرى من الضروري استشراف دور البحث العلمي ودور العمل الجامعي الأكاديمي في تطوير آليات تنزيل الفقه المالكي التي تحتاج إلى إعمال النظر واحترام شروط التنزيل والاجتهاد،وذلك من جل التقريب وجهات النظر بين الفاعلين والمتدخلين في وضع مقررات التعليم الجامعي بما يتوافق مع الغاية الأساسية المتمثلة في الفهم والتطبيق السليم ينل نصوص مدونة الأسرة .



لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس