» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             


الملتقى الوطني الخامس لفن الملحون بآسفي  يكرم احد أعمدته  الدكتور منير البصكري

تحت شعار " فن الملحون تراث إنساني عالمي " دورة الدكتور منير البصكري،  أسدل الستار، مساء اليوم السبت بمدينة اسفي ، على فعاليات الملتقى الوطني الخامس لفن الملحون بآسفي  ، والمنظم من طرف جمعية الحاج محمد بنعلي المسفيوي لفن الملحون بدعم من عمالة إقليم أسفي وجهة مراكش اسفي والمجلس الإقليمي والمجلس الحضري  لآسفي، وقد دأبت جمعية الحاج محمد بنعلي المسفيوي لفن الملحون كل سنة على تنظيم ملتقى فن الملحون ، حسب ما جاء في الكلمة الافتتاحية للجنة التنظيمية ، حيث لقي إقبالا متزايدا من طرف المهتمين والولوعين وعموم الناس ، والجمعية وهي تنظم ملتقاها الخامس تسعى إلى تقريب هذا الفن من العاشقين له والمتذوقين ، ترسيخا للهوية المغربية ، علما بان هذا الفن يعتبر ديوان المغاربة ويعبر عن أمالهم وآلامهم وتطلعاتهم ، وهو ما تجسده الرسالة الملكية السامية التي بعتها صاحب الجلالة إلى الأكاديمية المملكة المغربية ، وقد عرف الملتقى الوطني الخامس لفن الملحون بآسفي حضور عدة أسماء وازنة على المستوى الوطني في فن الملحون حيث تم إلقاء عدد من القصائد الشعرية والزجلية التي أثارت إعجاب مختلف الفئات العمرية لساكنة مدينة اسفي  الذين جاؤوا للاستماع والارتشاف من منابع الغناء الأصيل من قصائد الملحون الذي يعد فنا شعريا متجذرا بمدينة اسفي، وقد آدت المجموعة الصوتية لفن السماع والمديح برأسة الاستاذ النعيم المحترم  وصلة فنية ، كما استمتع الحضور بالاستماع إلى مجموعة القصائد الغنائية من بينها قصيدة خمس أوقات للشاعر لحمر انشدها ياسين جبران من مدينة زرهون وقصيدة البراقة للشاعر المكي إنشاد سهلية من مدينة زرهون كذلك و قصيدة الأم للشاعر عبد المجيد أنشدتها المنشدة سمية الطهراوي من مكناس و قصيدة الكاوي من أداء وفاء زعفان و قصيدة حمان للشاعر العيساوي الفلوس انشدها محمد العبدلاوي من مكناس و قصيدة خريطة اسفي للشاعر إسماعيل العلوي السلسولي انشدها عبد الله هموش ، أما قصيدة الفاشية فقد كان إنشادها جماعي مما أضفى على فعاليات الملتقى نكهة فنية أثارت إعجاب الجميع .

وقد توجت  فعاليات الملتقى الوطني الخامس لفن الملحون بآسفي بحفلتكريم الباحث والمختص الدكتور منير البصكري ، احد الوجوه البارزة في فن الملحون اعترافا بما قدمه من أعمال ومساهمات قيمة في هذا المجال، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في موضوع الشعر الملحون بآسفي سنة 1988 ودكتوراة الدولة عام 2000 في موضوع النزعة الصوفية في الشعر الملحون تحت إشراف الدكتور عباس الجراري ، عضو لجنة الملحون الكبرى بأكاديمية المملكة ، وعضو النادي الجيراري بالرباط ، باحث في التراث الشعبي " الملحون " ، عضو جمعية ذاكرة اسفي ، أستاذ باحث بجامعة القاضي عياض الكلية المتعددة التخصصات اسفي و نائب عميد الكلية بآسفي، ساهم  في تنظيم في العديد من التظاهرات الفنية إلى جانب مساهمته في توجيه عدد كبير من الطلبة ممن تفرغوا في إطار بحوثهم الجامعية للأدب الشعبي بصفة عامة وفن الملحون خاصة، فكانت خزانته الخاصة تكمل دور خزانات الكليات في هذا الباب، موجها ومؤطرا.

وبالمناسبة ، أكد رئيس جمعية الحاج محمد بنعلي المسفيوي لفن الملحون الاستاذ نعيم ، أن هذا الحدث الفني استطاع بفضل دعم العديد من الشركاء  الحفاظ على فن الملحون باعتباره موروثا ثقافيا شعبيا والعمل على تطويره،  مضيفا أن هذا الملتقى  أصبح محطة أساسية  داخل المهرجانات التراثية هدفه مواصلة صون هذا التراث اللامادي والتعريف به وتطويره من خلال دعم شعرائه ومنشديه وعازفيه وتوثيقه والبحث عن السبل الكفيلة لإبراز قيمته وغناه، مضيفا أن أن هذا الملتقى يشكل في جوهره محطة للاتقاء أهل فن الملحون لتبادل التجارب والاطلاع على ما جد من إبداعات ومحطةلخلق جو من التواصل المستمر والبناء بين الفاعلين والمهتمين بهذا الفن وتشجيع المجموعات  المهتمة  وتحفيزها وحثها على العطاء والاستمرارية.

ومن جهتها أوضحت الأستاذة فاطمة باحثة في فن الملحون ، أن هذه التظاهرة الثقافية أصبحت تترسخ كتقليد سنوي يهدف المحافظة على إحدى ابرز الإبداعات التراثية المحلية مع إظهار خصوصياته وغناه وتكريم رواده ، مبرزة  أن فن الملحون يشكل رافدا من روافد الثقافة المغربية ويختزل كل مقوماتها ويلامس كل القضايا الإنسانية في تجلياتها المختلفة، مؤكدة على أن أهمية الاعتناء بهذا الموروث الثقافي وتوثيقه وتدوينه باعتباره يشكل فنا شعريا وغنائيا وإنشاديا ، يختزل تلاقح الثقافة المغربية في مختلف تجلياتها ، موضحة  أن هذا الملتقى يشكل مناسبة لتسليط الضوء على هذا اللون الإبداعي والإسهام في إحيائه باعتباره يشكل رمزا من رموز الهوية الثقافية بالمنطقة وقيمة مضافة بالنسبة للسياحة الثقافية بالإقليم.

اسفي : عبد الرحيم النبوي



لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس