» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             


معهد تكنولوجيا الصيد البحري بآسفي ومسايرته للتطورات التكنولوجيا  والبحث العلمي وخلق تكوين يوافق متطلبات العصر

إن تطور المحيط الاقتصادي الوطني والدولي إلى جانب الحاجيات التقليدية من الكفاءات المطلوبة  لقيادة واستغلال وصيانة سفن الصيد البحري، أظهرت حاجيات جديدة لضمان تدبير ملائم وفعال لأنشطة الصيد البحري ضمن سياق التدبير الموصوف بعولمة الاقتصاد وانفتاح الأسواق وتنوع النظم وكذا المتطلبات المتكاثرة بخصوص التنافسية والجودة.ولمسايرة هذه التحولات البيداغوجية ، عمد معهد تكنولوجيا الصيد البحري بآسفي على توفير تكوين بحري يتماشى مع متطلبات سوق الشغل بقطاع الصيد البحري ، باعتبار أن التكوين البحري يعد أداة محورية أساسية في إطار استراتيجية تنمية قطاع الصيد البحري بآسفي ، وقد اعتمد المعهد المقاربة بالكفايات مند الموسم الأكاديمي 2013 / 2014 وذلك للرفع من جودة التكوين المهني البحري ، خاصة وأن هاته المقاربة تشتمل على نظام متكامل مع المصوغات والمعارف التي تؤدي إلى اكتساب مهارات وتقنيات تلاءم الوضعية المهنية للخريج .

وتماشيا مع هذه الإستراتيجية ،أكد مدير معهد تكنولوجيا الصيد البحري بآسفي إدريس عطاس على أهمية    الأنشطة التدريبية التكوينية والتي يشهدها المعهد ، موضحا أن هذه المؤسسة التكوينية قد عرفت مند بداية  الموسم الدراسي 2015 / 2016 ، عدة أنشطة تكوينية استفاد منها الطلبة والبحارة المسجلين في مختلف أنماط ومستويات التكوين البحري التي أجملها في

التكوين الأساسي على المستوى التقني باعتبار أن التكوين في هذا المستوى قار داخلي مفتوح في وجه الحاصلين على مستوى باكالوريا علمي أو تقني ، وقد تم تسجيل 22 طالبا بشعبة ربابنة الصيد لمدة سنتين ، تخرج من بينهم 20 طالبا ، في حين تخرج من شعبة ضابط ميكانيكي الدرجة 3 من نفس الشعبة ، حوالي 21 طالبا بحريا ، كان قد يتابع الدراسة في هذه الشعبة 25 طالبا بالسنة الأولى و 24 طالبا بالسنة الثانية.

 أما فيما يخص التكوين بالتدرج ،فقد ابرز إدريس عطاس مدير المعهد أهمية هذا النمط من التكوين باعتباره تكوينا مفتوحا في وجه البحارة الحاصلين على مستوى السادس بالنسبة للتخصيص ومستوى الثالث إعدادي بالنسبة لمستوى التأهيل ، وقد بلغ عدد المسجلين في هذا التخصص بنوعيه 95  طالبا بحارا، منها 58 طالبا ، تخرج من تخصص الملاحة والصيد، و  23 طالبا بحارا من تخصص رخصة قيادة المحركات البحرية .

و بخصوص دروس محو الأمية الوظيفية ، فقد أعلن مدير معهد تكنولوجيا الصيد البحري بآسفي،  أن هذه الدروس مفتوحة في وجه البحارة الذين لم يسبق لهم أن تلقوا تعليما أوليا ، وهي تتضمن مبادئ أساسية تؤهلهم للرفع من قدراتهم المهنية والاجتماعية ، بحيث بلغ عدد المسجلين في هذا الإطار 107 بحار ، فيما بلغ عدد الخريجين 104 خريجا ، مشيرا في الوقت ذاته الى ما يقدمه المعهد من  برنامج  هام يتعلق  بدروس الإرشاد البحري باعتباره برنامجا موجها للبحارة المتواجدين في نقط التفريغ آو قرى الصيادين واضعا رهن إشارتهم مواضيع تتمحور حول تقنيات الصيد ، السلامة البحرية ، تسيير التعاونيات ، وقد استفاد من هذا البرنامج 280 مستفيدا.

 وتلبية لرغبة المهنيين وتنسيقا مع مندوبية الصيد البحري يضيف مدير المعهد ، فقد تم تنظيم تكوينات حول السلامة البحرية والانقاد البحري لفائدة المترشحين للتسجيل البحري ، وقد بلغ عدد المستفيدين من هذا التكوين 53 مستفيدا ، وتزامنا مع هذه العملية التكوينية ، عملت مديرية التكوين البحري ورجال البحر والانقاد على تنظيم عدة دورات لفائدة هاته الفئة الحيوية من الأطر قصد تمكينها من مسايرة التطور العلمي والتربوي الحاصل في الميدان .

وبخصوص التداريب التطبيقية على متن الباخرة المدرسية المنار وعملية إدماج الخرجين ، أكد مدير معهد تكنولوجيا الصيد البحري بآسفي إدريس عطاس ، أن هذه التداريب التطبيقية تأتي في إطار تدعيم التكوين المنظم بالمعهد ، بحيث يستفيد الطلبة من عدة خرجات على متن  السفينة المدرسية المنار والتي بلغ عددها 9 ، وقد استفاد من هذه العملية  93 متدربا.

  و تماشيا مع البرنامج البيداغوجي للتكوين بالمعهد وبتعاون مع مهنيي قطاع الصيد البحري ، يستفيد الطلبة من تدابير تطبيقية على ظهر سفن الصيد المختلفة ، في سنتهم الأولى،  حيث بلغ عدد الإبحار على ما يزيد 30 يوم إبحار ،  فيما بلغ عدد أيام الإبحار بالنسبة للسنة الثانية  حوالي 720 ساعة إبحار.

اسفي : عبد الرحيم النبوي



لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس