» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             


شاطئ كرام الضيف بوابة سياحية بجماعة القروية أيير إقليم اسفي


جريدة أسفي نيوز الإلكترونية www.safinews.com | 26/07/17

شاطئ كرام الضيف بوابة سياحية بجماعة القروية أيير إقليم اسفي

غير بعيد عن منتجع الواليدية وبجماعة أيير إقليم اسفي ،منحت الطبيعة شاطئ كرام الضيف  سحرا خاصا برماله الذهبية و شساعة شاطئه الذي يحتضن العديد  من المصطافين خلال فصل الصيف، من كل حدب وصوب يفد المصطافون للتمتع بجمال هذا الشاطئ الذي ازدادت شهرته في السنوات الأخير حيث بات يستقطب المصطافين من مختلف المناطق نظرا لقربه من شاطئ الواليدية ، وعمقه التاريخي بحيث يتواجد بالقرب من القصبة التاريخية أيير المتواجدة بالجماعة الترابية أيير إقليم اسفي المجاورة للجماعة الترابية الواليدية إقليم سيدي بنور ، الشاطئ المذكور يبتعد عن مدينة اسفي بحوالي 60 كلم شمالا  تراقب أمواجه قصبة أيير التي تستقر فوق الجرف القاري المشرف على المحيط الأطلسي، لها بابان واحد قبالة المحيط الأطلسي والثاني يقابل البر وعليه برج كبير،أسسها البرتغال خلال القرن 15 الميلادي، وبموجب المرسوم الوزاري الصادر في 24 ربيع الأول 1373 ه الموافق 02 دجنبر 1953 م ثم تصنيفها ضمن المواقع الأثرية، ويوجد بالقرب منها مسجد عتيق يحتوي على عشرين سارية له باب بحري، به كتابة تشير إلى تاريخ افتتاحه منذ أكثر من قرنين، وكانت به مدرسة عتيقة لتعليم القرآن وأصول الحديث، ورغم أن تاريخ تأسيسها غير مضبوط،

إلا أن هناك بعض المصادر التي، تشير إلى أنها كانت موجودة خلال القرن الثامن الهجري وتعرف في التواريخ الإفرنجية برأس أيير( كاب آيير).وكانت المنطقة معروفة بإنتاج الحبوب وصيد السمك، وكانت هناك دار لصيد وبيع السمك إلا أن تاجرا برتغاليا اشتراها من الحاكم البرتغالي آنذاك وبنا بها برجا سماه ( سانت كروى أي الصليب المقدس) وفي سنة 1517م الموافق ل922ه توجه إليها الشريف أبو عبد الله محمد السعدي، فشق البلاد حتى بلغ إليها، فحاصرها من اجل تحريرها من طرف البرتغاليين، ومن حسن حظه أن برميلا من البارود تم تفجيره، فسقطت أسوارها، فسلم البرتغاليون أنفسهم أسارى للشريف، كما ورد في كتاب اسفي وما إليه لصاحبه محمد بن احمد العبدي الكانوني، وتعيش القصبة التي فقدت العديد من أسوارها وبريقها التاريخي نوعا من الإهمال الغير المبرر، خاصة وأن وفدا هولنديا قام بزيارتها مؤخرا، وأبدى رغبته الأكيدة في رد الاعتبار لها صونا لتاريخ مشترك، بين المغرب وهولندا، يؤسس لأكثر من أربعة قرون...

ورغم الإقبال المتزايد على شاطئ كرام الضيف خلال السنتين الماضيتين فان هذه الحركية لم تواكبها أي مجهودات على صعيد تأهيل الشاطئ من طرف المجلس الإقليمي وخاصة فيما يخص تقوية الطريق الذي يؤدي إليه، و خلق فضاءات ترفيهية بالشاطئ و في محيطه و تنظيم بعض الأنشطة ترفيهية للمصطافين ، خاصة ان شاطئ كرام الضيف يتميز بنعومة أمواجه وزرقة مائه، وكذا برماله الذهبية المرنة جدا،  ومنظر غروب الشمس الرائعة ، إلا أنه يحتاج إلى قليل من الدعم العناية ، ليصبح  الوجهة المفضلة لجميع المصطافين من أنحاء المغرب و لا تقتصر على ساكنة إقليم آسفي فقط وليخفف شيئا ما من الازدحام والضعط على شاطئ الواليدية ، ومن اجل ذلك وإسهاما من الجماعة في رفع المنتوج السياحي، تتجه هذه الأخيرة في إطار المقاربة التشاركية مع العديد من المتدخلين نحو   هيكلة وإعادة تأهيل الفضاءات السياحية المتواجدة بالمنطقة .

 و بالمناسبة أشار  احد المصطافين بأن اختياره لشاطئ كرام الضيف مرتبط بعدة معطيات أولها القرب من منتجع الواليدية كمنطقة جدب للمصطافين وما يتواجد به من فضاءات ترفيهية، ثانيا الموقع الاستراتيجي للشاطئ القريب من المنطقة الصخرية ذات المنظر الخلاب ، وان كانت المنطقة لا تخفي على الزائر بعض مظاهر الإهمال الذي تعرض لها الشاطئ ، إلا انه و خلف كل هاته النواقص و المؤاخذات التي يطلقها المصطافون، يسكن غالبة المصطافين ولع خاص بهذا الشاطئ الذي يحتاج إلى عناية من قبل جل المتدخلين حتى ينفض عنه غبار الإهمال.

اسفي : عبد الرحيم النبوي



لم يتم بعد إضافة أي تعليق !


إضافة تعليق :
الإسم الكامل

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس