» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             





 

في أجواء تنم عن روح المسؤولية وروح الشفافية التي تؤكد الإطار الحقيقي لمفهوم الحكامة، انعقد بالقاعة الكبرى بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري بآسفي بعد زوال يوم الخميس 19 ابريل 2018  ، الجمع العام العادي لجمعية دار البحار لإيواء الأشخاص المسنين بآسفي ، وذلك بحضور أغلبية المنخرطين وبعض رؤساء الجمعيات المهنية للقطاع إلى جانب  ممثلين عن السلطات  المينائية في مقدمتهم مندوب الصيد البحري بآسفي السيد عبد الخالق ساعدي ، والمندوب الجهوي للمكتب الصيد البحري السيد الحسن بنطالب ، والسيد إدريس عطاس مدير بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري بآسفي بالإضافة إلى حضور فعاليات مهنية  بقطاع الصيد البحري بآسفي .فبعد التأكد من اكتمال النصاب القانوني، افتتح الجمع العام العادي بكلمة ترحيبية من طرف محمد الحيداوي رئيس جمعية دار البحار لإيواء الأشخاص المسنين بآسفي ، أوضح من خلالها أهمية هذا اللقاء الذي يعد محطة أساسية في التدبير اليومي للجمعية ، مذكرا بالأهداف العامة التي من خلالها يتم رصد وضعية المؤسسة مع اقتراح الحلول الناجعة بشراكة فعالة مع جميع المتدخلين وذلك للاستجابة للحاجيات الحقيقية للمستفيدين بمؤسسة الرعاية الاجتماعية دار البحار.ودعا رئيس جمعية دار البحار لإيواء الأشخاص المسنين بآسفي، إلى التفكير في أساليب تحقيق هذه الأهداف من خلال البحث عن تمويلات جديدة لسد حاجيات المؤسسة سواء على مستوى التسيير آو على مستوى التجهيز ، مذكرا في الوقت ذاته بالمجودات الجبارة التي حققها المكتب المسير خلال أربع سنوات السابقة ، حيث تمكن من تنزيل برنامج طموح على أرض الواقع ، وقد توج هذا المجهود في الأشهر الأولى بعقد اتفاقية شراكة مع وزارة المرأة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية،  تتعلق بدعم الجمعية لأجل توسعة مؤسسة دار البحار والرفع من طاقتها الاستعابية من 20 مستفيد إلى 60 مستفيد ، مضيفا أن المكتب المسير للجمعية قد حرص على إعطاء أهمية كبرى لهذه المؤسسة قصد النهوض بها والمحافظة على إشعاعها وبذل المجهودات الجبارة لضمان استمرار خدماتها،  اعتبارا لدورها الإنساني والاجتماعي النبيل.





 توقع  فلاحوا منطقة عبدة وأحمر،أن يسجل محصول الحبوب رقما قياسيا خلال الموسم الفلاحي الحالي ، بفضل التساقطات المطرية التي عرفتها المنطقة مؤخرا .وفي هذا الإطار، أوضح رشيد صابر رئيس الجماعة الترابية البخاتي بمنطقة عبدة ، أن "الفلاحي المنطقة متفائلون بموسم فلاحي جيد لهذه السنة ، مشيرا إلى التوقعات الايجابية للموسم الفلاحي الحالي  بفضل الظروف المناخية المواتية و التوزيع الجيد للتساقطات المطرية حسب الزمان  و المكان، بحيث اتضحت بوادر الموسم الفلاحي المتميز منذ  الشهور الأولى للسنة الحالية،ولعل الأمطار الأخيرة التي عرفتها المنطقة ، يقول رشيد صابر ، كان لها الفضل في الرفع من همة الفلاحين ،وتدفعهم  إلى التفاؤل، ومن أهمها نسبة المساحات المزروعة بالحبوب ، والتساقطات المطرية المهمة التي تساقطت مؤخرا على المنطقة ، وارتفاع مخزون البذور المختارة ،وارتفاع منسوب مياه   بما يحسن احتياطات المياه الموجهة للاستعمال الفلاحي ، متوقعا أن يتجاوز محصول الموسم الفلاحي الحالي من الحبوب الحاجيات منطقة عبدة،  ، و تطور زراعة الأشجار المثمرة، و تحقيق نمو جيد للنباتات الطبيعية بالمراعي ، مما يوفر الكلأ الكافي للماشية. ومن جهته ، عبر بوشتى العلام احد فلاحي منطقة احمر ، أن الأمطار الأخيرة لهذه السنة قد أنسى الفلاحين جفاف السنوات الماضية،  موضحا  أن " أمطار هذه السنة قد فاقعت التوقعات و سيكون لها تأثير إيجابي على جميع أنواع الفلاحة"  قبل أن يختم كلامه بحمد الله على نعمة المطر، موضحا أن الزراعات المعيشية التي إزدهرت من جديد بشكل واضح،  و يتجلى ذلك حسب بوشتى العلام ، في وفرة الفاصولياء/الجلبان و الفول و البصل ، حيث انخفض ثمنها بشكل كبير مقارنة بالسنة المنصرمة ” مضيفاً أن من شأن ذلك أيضاً أن ينعش حقينة المياه العميقة التي استنزفت في سنوات الجفاف الماضية، وسيكون لذلك تأثير إيجابي على الفرشة المائية وتحسين حالة المراعي و كذا الحالة العامة للمزروعات خاصة زراعة الحبوب الخريفية   و الأشجار المثمرة





دعت الجمعية الوطنية لضباط وبحارة خوافر الانقاد البحري بالمغرب ، الوزارة الوصية على قطاع الصيد البحري بالمغرب،  إلى اعتماد آليات احترازية ، حفاظا على سلامة العاملين لقطاع الصيد البحري عند كل رحلة إبحار.  وطالب الجمعية المذكورة ، من خلال بيانا لها،  توصلت الصحراء المغربية  نسخة منه،  الجهات المسؤولة عن السلامة البحرية وطنيا ، بالعمل على إصدار قانون إلزامي يحث رجال البحر  ، باستعمال صدريات النجاة وربط ذلك  بمسؤولية ربابنة المراكب وقوارب الصيد في تطبيق هذا القانون ، مع ضرورة اتخاذ إجراءات تأديبية في حق كل  مخالف لهذا السلوك التربوي ، الهادف لحمالية الأرواح البشرية في البحر .وأكد  البيان ذاته، على أهمية التزام مهنيي قطاع الصيد البحري بهذه الضوابط المهنية وفي مقدمتها الالتزام  بربط صدريات النجاة بارتداء سترة النجاة عند كل مهمة تحتاج الحضور على سطوح ( ponts ) المراكب أو القوارب دون انتظار وقوع حادث بحري.  وحثت الجمعية الوطنية لضباط وبحارة خوافر الانقاد البحري جميع العاملين بقطاع الصيد البحري بضرورة القيام بلقاءات تواصلية من قبيل  تنظيم حملات تحسيسية تحت شعار "لنغير سلوكنا " بجميع  الموانئ الوطنية  ، وذلك من اجل التذكير بأهمية صدرية النجاة، أملا في الحد من الحوادث البحرية المؤلمة التي تشهدها بعض الموانئ المغربية ،





استنادا إلى  التوجيهات الملكية السامية الرامية إلى تأهيل وإعادة الاعتبار للمجالات الحضرية الناقصة التجهيز بمختلف مدن وقرى المملكة وترسيخ مقاربة شمولية مندمجة تراعي في الأبعاد العمرانية ، البيئية ، الاقتصادية ، الثقافية ، والاجتماعية ، وانسجاما مع الإستراتيجية الحكومية ذات الصلة بسياسة المدينة والمرسخة لقواعد مقاربة أفقية تضمن التقائية كافة المتدخلين الممثلين لمختلف القطاعات من اجل تحقيق تطور منسجم للمراكز الحضرية التي تعرف نموا مضطردا وضغوطات اجتماعية ونقصا على مختلف المستويات ، وفي هذا الإطار صادق أعضاء المجلس الإقليمي لآسفي خلال دورته الأخيرة على اتفاقية شراكة للتأهيل الحضري لمركز البدوزة إقليم أسفي ، وذلك بناء على رغبة الأطراف المتعاقدة ، كل حسب اختصاصه ، بالمساهمة في تمويل انجاز مشاريع التأهيل والتهيئة بالمركز المذكور ، بحيث تسعى تهدف هذه الاتفاقية التي توصل موقع اسفي نيوز بنسخة منها ، إلى تحديد وتنظيم إطار تدخل الأطراف المساهمة من اجل انجاز وتمويل البرنامج المندمج للتأهيل الحضري لمركز البدوزة  .ويستند البرنامج المندمج للتأهيل الحضري لمركز البدوزة على عدة محاور منها ، خلق مقاربة أفقية تكفل التقائية المشاريع المبرمجة من طرف مختلف المتدخلين ( مجالس منتخبة سلطات محلية مصالح خارجية مؤسسات عمومية وخواص )، والتنسيق فيما بينها لتحقيق نمو منسجم و حكامة جيدة ، إضافة إلى الرفع من جودة عيش السكان وذلك بانجاز مشاريع ترابية مندمجة تتكامل فيها الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية والمؤسساتية والبيئية ، والعمل على تحسين المشهد الحضري لهذا المركز من خلال تأهيل الشوارع ، إعادة هيكلة الأحياء وخلق فضاءات عمومية





توجت فعاليات الملتقى الدولي الأول حول موضوع " الأمن القانوني للملزم بأداء الضريبة ، المنظم بآسفي من طرف المركز الوطني للمصاحبة القانونية وحقوق الإنسان و بشراكة مع  الهيئة الوطنية للمسؤولين الإداريين بوزارة العدل ، و المركز الدولي للخبرة الاستشارية ، و الجمعية الوطنية للمحامين الشباب ، و المركز المغربي محيط للدراسات والأبحاث و المركز المغربي للمعالجة التشريعية والأحكام القضائية، على امتداد يومي 6 و 7 ابريل 2018 ،  بعد مناقشة هادفة وبناءة للموضوع  وتناوله من جميع الجوانب ، القانونية،  الاقتصادية والاجتماعية ، و من خلال زوايا ومقاربات متنوعة ، أثراها ضيوف الملتقى من الأساتذة الباحثين  والمهتمين ومختصين وقضاة وطلبة وفاعلين اقتصاديين وإداريين عموميين ، ( توج ) بإصدار مجموعة من التوصيات كان أبرزها:- ضرورة تحيين النصوص القانونية والتنظيمية المتعلقة بإقرار وتحديد الضمانات التي تؤسس ..القانون للملزم ، تعزيز الثقة بين الإدارة الضريبة  والملزم  ، تبسيط النظام الضريبي أداء وتحصيلا ، تدعيم الإجراءات المسطرية المتعلقة بتنفيذ الأحكام القضائية في مواجهة الادارة الضريبية.





في إطار الاهتمام بالبنية التحتية بميناء اسفي و إعطاء دفعة قوية للنشاط الاقتصادي بميناء الصيد البحري بأسفي، تسلمت تعاونية المسيرة الخضراء لصيد التقليدي من المكتب الوطني للصيد بآسفي رافعتين مجهجتين من اجل مساعدة البحارة على حمل معدات  الصيد أثناء عملية الإبحار سواء أثناء الخروج والدخول للبحر ، وقد خلفت هذه العملية التي اشرف عليها عامل الإقليم الحسين شاينان رفقة العديد من المسؤولين والمهنيين ، استحسانا وارتياحا كبيرين  من طرف رجال البحر وخاصة العاملين بالقطاع الصيد التقليدي بحيث يصل عدد القوارب الصيد التقليدي  بالإقليم حوالي 1219 من بينهم 891 قاربا يتواجدون بميناء مدينة اسفي ، كما ان هؤلاء البحارة يعيشون معانات يومية بحيث يضطرون لحمل أليات صيدهم الثقيلة كالشباك والمحركات ، وهي مشقة ستعمل على تخفيفها الرافعتين ،

 وفي السياق ذاته ، ومن أجل  تحسين خدمات الصحية لرجال البحر الإسعاف على وجه الخصوص ، تم تسليم سيارة الإسعاف لرجال البحر ، تم اقتناؤها  من طرف صندوق انقاد الأرواح البشرية في البحر، وستشرع السيارة التي تستجيب لمواصفات متطلبات الإسعاف في تقديم خدماتها لجميع البحارة بالميناء ودويهم ، علما أن ميناء اسفي يتوفر على  الوحدة الصحية بدا العمل بها في سنة 2007 ، وهي تقدم خدمات صحية بالمجان للبحار منها : الإسعافات الأولية  والفحوصات الطبية .





على هامش عملية توزيع محركات قوارب الصيد التقليدي  ، قام عامل الإقليم الحسين شاينان مرفوقا بعدة شخصيات مدنية وعسكرية وفعاليات مهنية ، بجولة ميدانية لسوق السمك بالجملة  ، حيث قدم المدير الجهوي للمكتب الوطني للصيد حسن بن الطالب،  للسيد العامل والوفد المرافق له شروحات مستفيضة حول عملية البيع والشراء والمراقبة ، مبرزا أهمية سوق السمك بالجملة في النسيج الاقتصادي الوطني ، وان  هذه المنشأة  البحرية  تدخل ضمن شبكة هامة من أسواق السمك من الجيل الجديد والتي تهدف إلى ضمان جودة وتثمين المنتوج وضمان مرونة وشفافية المعاملات التجارية وكذا تطوير الأنشطة المرتبطة بالصيد البحري بالإقليم، كما أنها تندرج في إطار الجهود المبذولة من أجل تنمية استهلاك المنتوجات البحرية على المستوى الوطني، من خلال تمكين المواطنين من الاستفادة من الثروات السمكية للبلاد في أحسن الظروف، من حيث الجودة والثمن والوفرة والصحة والسلامة، كما ثمن المدير الجهوي للمكتب الوطني للصيد حسن بن الطالب، الأجواء العالية التي تمر فيها العملية التجارية بكل مسؤولية الشيء الذي منح لسوق السمك سمعة طيبة  ولميناء اسفي مكانة رائدة بين موانئ الصيد البحري بالمغرب وخاصة على مستوى التسويق باعتبار أن قطاع الصيد البحري بآسفي يعد رافدا أساسيا واستراتيجيا في تطوير عجلة التنموية والدورة الاقتصادية والحياة الاجتماعية إقليميا وجهويا ووطنيا





استفاد 21 بحارا ينتمون لتعاونية المسيرة الخضراء لأرباب و بحارة الصيد التقليدي بأسفي من عملية توزيع محركات خاصة بقوارب الصيد التقليدي، بميناء اسفي  في شطرها الأول، والتي تدخل في إطار البرنامج الأفقي 2018  للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية الخاصة بدعم الأنشطة المدرة للدخل، بحيث تم تخصيص وخلال هذا الحفل الذي نظمته  التعاونية بدعم من مختلف الشركاء بالميناء ، سلم الحسين شاينان  عامل إقليم اسفي محركات قوارب الصيد البحري التقليدي للمستفيدين من هذه العملية، وذلك بحضور مختلف مسؤولي قطاع  الصيد البحري والعاملين به وممثلي الجمعيات المهنية بميناء اسفي ، وقد بلغت التكلفة المالية لاقتناء هذه المحركات حوالي 400.000.00 درهم ، ساهمت المبادرة في ذلك بحوالي 275.000.00 درهم في حين بلغت مساهمة تعاونية المسيرة الخضراء لأرباب و بحارة الصيد التقليدي بأسفي صاحبة المشروع بحوالي 125.000.00 درهم ، أما مساهمة مندوبية الصيد البحري بآسفي فقد حصرت في مجال التأطير .وأوضح رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم اسفي ، أهمية هذه العملية التي تندرج في سياق  المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والتي ترتكز توجهاتها وأهدافها على خطين  رئيسين، الأول موجه نحو تنمية قدرات المستهدفين ، وتحفيزهم  على الاهتمام بخلق أنشطة مدرة للدخل بهدف تقليص الفقر والتهميش  والهشاشة  بطريقة ملموسة، والثاني يهدف إلى تحسين ظروف عيش السكان من خلال دعم  الولوج للخدمات الاجتماعية  والتجهيزات الأساسية  وتقوية الخدمات العمومية، مشيرا في  السياق ذاته أن هذه المحركات ستضمن سلامة البحار،  فضلا عن رفع المنتوج مع تحسين مستوى الجودة والدخل.





تتواصل الأشغال بنسب جد متقدمة بالميناء المعدني لآسفي ، وهي الأشغال التي تجاوزت نسبة الانجاز به  85 بالمائة ،حسب مصادر من الشركة المسؤولة ، مشيرة الى أن الأشغال مستمرة على قدم وساق بالميناء المعدني الذي يبعد عن مدينة اسفي ب 15 كلم جنوبا ، وهو ما يفند ما تناقلته مؤخرا بعض وسائل الإعلام حول حقيقة توقف الأشغال بالميناء المذكور، مؤكدة في الوقت ذاته على أن خبر مغادرة الشركة للمشروع خبر عاري من الصحة ومجانب للصواب وللواقع الميداني ،باعتبار أن الأشغال لازالت جارية وهو ما تم رصده من خلال تنقل العمال بشكل عادي واعتيادي ، كما تؤكد ذلك الزيارات الميدانية التي يقوم بها المسؤولون المحليون للميناء ( البرلمانيين ) وكذا الزيارات العلمية التي قام بها طلبة المداس العليا بالإقليم ، وهو ما لمسه موقع اسفي نيوز عند زيارته للميناء واطلاع فريقه عن قرب على الأشغال الكبرى التي يعرفها الميناء والتي أوشكت على نهايتها ، كما هو الحال برصيف الخدمات الذي ستنتهي به الأشغال في غضون الأيام القليلة المقبلة، و تم رصد تكثيف الأشغال بالرصيف الفحم الذي كان محل تساؤلات ، وكانت الزيارة للميناء مناسبة ، لتبيان الحقيقة الشقوق التي تم تداولها في العديد من وسائل الإعلام، حيث أوضحت المصادر عليمة بالميناء ، انه تم رصد هذه الشقوق في أواخر شهر يوليوز 2017 من طرف مكتب للدراسات مخصص للمراقبة تحت المائية للإشغال و المعتمد من طرف صاحب المشروع وهو ما جعل وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك القيام بزيارة للميناء رفقة مجموعة من الخبراء للوقوف على حقيقة الأمر،  وقد أعطيت التعليمات في حينها للقيام بالخبرات اللازمة لإيجاد حلول ناجعة لما عرفه رصيف الفحم  الذي لا يمثل سوى 5 بالمائة من المشروع ككل ، علما أن  نسبة تقدم الأشغال قد وصلت إلى 85 بالمائة ، وبالتالي حسب المصادر المذكورة ، فان ذلك لا يؤثر على سير الأشغال  التي ستنتهي أواخر هذه السنة ،حسب تصريح وزير النقل و التجهيز واللوجيستيك لبعض وسائل الإعلام ،





من أعلى دار السلطان بمدينة أسفي ، ومن خلالها تبدو لك الأرض وقد أخذت زخرفها وتزينت بردائها الأخضر، كما يطل هذا الصرح التاريخي على الأحياء الشمالية للمدينة مثل حي بياضة وجنان الفسيان وتل الخزف ومقبرة سيدي منصور ، ويلقي أيضا نظرة بانورامية على باب الأقواس وباب الشعبة وضريحي سيدي عبد الرحمان ومولاي الوافي وبحر أسفي ، كما أن هذه الإطلالة من أعلى هذا البناء  العريق ، تجعل الزائر يستنشق عبق التاريخ وعبيره ، ولو قدر للحجارة أن تتكلم في هذا المكان لتحدثت عن تاريخ المديد  من عهد الموحدين والمرينيين والبرتغال والعلويين صولا إلى عصرنا الحالي ، إنها دار السلطان التي تعد من أهم المعالم الأثرية القيمة بمدينة اسفي، شيدت على ربوة عالية خلال القرن الثاني عشر الميلادي  من قبل الدولة الموحدية على شكل قصبة مربعة الشكل تحتوي على سور وأربع أبراج بغاية مراقبة الغزو الخارجي المحتمل، خاصة من جهة المحيط الأطلسي.




زيارات ميدانية وتعاون مثمر بين OCP ومؤسسات التعليم العالي بآسفي


جريدة أسفي نيوز الإلكترونية www.safinews.com | 16/03/18

في إطار الانفتاح على العالم الأكاديمي ومساهمة المركز الصناعي للمجمع الشريف للفوسفاط بآسفي، في تنمية مهارات الطلبة و التلاميذ المهندسين، قام وفد من طالبات وطلاب المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي (  (ENSA، بزيارة ميدانية للمركز الصناعي للمجمع الشريف للفوسفاط بآسفي، مصحوبين بأساتذة ومؤطرين، وذلك  لتعزيز وترسيخ معلومات ومهارات الطلبة المتعلقة بالبحث العلمي الميداني والتعرف على التطور الحاصل في الصناعة الفوسفاطية والتي أصبحت رهينة بإرساء تنمية مستدامة تعتمد على التكنولوجيا النظيفة واستعمال الطاقات المتجددة، و أن استراتيجية المجمع الشريف للفوسفاط تستند في مجملها على البحث والتطوير من أجل تنويع منتجاتها والرفع من جودة الأسمدة بهدف تلبية احتياجات السوق من المنتجات الفوسفاطية و أنه من أجل الاستجابة للطلبات المتزايدة ، عمل المجمع الشريف للفوسفاط على إنشاء نظام بيئي للإبتكار وتنظيم البحث العلمي والتطوير من خلال أقطاب التنمية ومجالات الخبرة، مما جعله رائدا في مجال إنتاج الفوسفاط على المستوى العالمي. وفي هذا الإطار فقد نظمت  زيارتين إلى المركز الصناعي، همت ما بين  100 و80 طالب هندسة في السنة الرابعة جميع التخصصات بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي (ENSA)، وكانت على التوالي أيام  12 و14 مارس 2018 بعد الظهر،  إضافة إلى  زيارة أخرى سبق أن نظمت بعد زوال يوم الثلاثاء 20/02/2018 ، استهدفت بالخصوص  79 طالب في السنة الأولى، بالمدرسة العليا للتكنولوجيا بآسفي ، وقد ركز برنامج هذه الزيارات، الذي أشرف عليه المهندس معاد شعيبة على عدة محاور أساسية منها على الخصوص:




 

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس