» الموقع ملك للجميع ونافذة لكل مناحي الحياة اليومية، راسلوا جريدتكم اسفي نيوز safinews ذات البعد الجهوي باقتراحاتكم على البريد الالكتروني nabaoui_2005@yahoo.fr -----nabaoui_2005@hotmail.com ----safinews1@gmail.com-مدير الموقع ورئيس التحرير عبد الرحيم النبوي ----الهاتف - 43 - 81 - 12 - 74-06- ,             





الأيام الوطنية التاسعة للإعلام الجامعي والمهني بأسفي


جريدة أسفي نيوز الإلكترونية www.safinews.com | 21/03/10

الإعلان عن إحداث الأقسام التحضيرية سنة 2011بثانوية الخوارزمي بأسفي (شعبة الرياضيات)لولوج مدارس المهندسين يشكل نقلة نوعية بخصوص مجال التكوين ب والبحت العلمي بالإقليم  ، وسيحد من المعاناة  التي يكابدها الآباء بعد انتقال أبنائهم إلى المدن المجاورة  للالتحاق بالأقسام التحضيرية التي  تعتبر من الدعامات الأساسية  لولوج المدارس العليا للمهندسين  من اجل لإعداد نخب المستقبل القادرة على المساهمة في تنمية البلاد وفي الإنتاج العلمي و متابعة التطور التكنولوجي علاوة على الرغبة الملحة في تحسين موقع المغرب من حيث المؤشرات المتعلقة بنسبة المهندسين و الرفع من الطاقة الاستيعابية لمدارس المهندسين.

أعلن الأستاذ مصطفى نجيب مدير مركز الإستشارة والتوجيه بأسفي ومدير الدورة الخاصة الأيام الوطنية التاسعة للإعلام الجامعي والمهني   عن  الإعلان على إحداث الأقسام التحضيرية لسنة 2010 . 2011 بثانوية الخوارزمي بأسفي( شعبة الرياضيات لولوج مدارس المهندسين ) وفقا لما اشارت اليه مذكرات الوزارة الوصية ،مضيفا في الوقت ذاته الى ان  إحداث الأقسام التحضيرية بأسفي  سيشكل نقلة نوعية بخصوص مجال التكوين والبحت العلمي بالإقليم  ، موضحا بان هذا الانجاز سيحد من المعاناة  التي يكابدها الآباء بعد انتقال أبنائهم إلى المدن المجاورة  للالتحاق بالأقسام التحضيرية التي  تعتبر من الدعامات الأساسية  لولوج المدارس العليا للمهندسين  من اجل لإعداد نخب المستقبل القادرة على المساهمة في تنمية البلاد وفي الإنتاج العلمي و متابعة التطور التكنولوجي علاوة على الرغبة الملحة في تحسين موقع المغرب من حيث المؤشرات المتعلقة بنسبة المهندسين و الرفع من الطاقة الاستيعابية لمدارس المهندسين، وجاء الإعلان عن إحداث الأقسام التحضيرية بأسفي عشية انطلاقة الأيام الوطنية التاسعة للإعلام الجامعي والمهني التي أقيمت مابين  19 إلى 20 مارس 2010 بقاعة الإجتماعات التابعة لمصلحة الشؤون التربوية ، نظمت من طرف  الجمعية المغربية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي فرع أسفي بشراكة مع النيابة الإقليمية للتعليم المدرسي وتحت إشراف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة دكالة عبدة ،  والتي  بلغ عددها 25 مؤسسة ، وتهدف هذه الأيام الإعلامية إلى  تعريف التلاميذ بالآفاق الدراسية والتكوينية لما بعد الباكالوريا، وقد لوحظ ومن خلال زيارة ميدانية إقبالا الكبيرا للتلاميذ وأولياء أمورهم على مختلف الأروقة و إلحاحهم الشديد في طلب المعلومات من المشرفين عليها مما يبرز تعطشهم لمعرفة مستجدات التكوين والبحث العلمي..و خلال  لقاء  بالأستاذ مصطفى نجيب مدير مركز الإستشارة والتوجيه بأسفي ومدير الدورة أثنى هذا الأخير





وينكب حاليا الأطفال البرلمانيون خلال هذه الدورة التي تمتد لثلاثة أيام , على عرض ومناقشة نتائج الدراسات الميدانية التي قاموا بانجازها خلال الفترة الفاصلة بين انعقاد الدورة الجهوية الأولى التكوينية والدورة الثانية وذلك تجسيدا للاشرك الفعلي للأطفال البرلمانيين في تشخيص وضعية الطفولة بمختلف المناطق التي ينحدرون منها.

أكد المدير التنفيذي للمرصد المرصد الوطني للطفل السيد سعيد راجي,خلال الجلسة الافتتاحية لبرلمان الطفل في دورته الثانية الذي انطلقت أشغالها مساء اليوم الجمعة بمقر أكاديمية التربية والتكوين بجهة دكالة عبدة ،- أكد-  أن الجميع يدرك اليوم حجم المسؤولية الملقاة على عاتق برلمان الطفل والمتمثلة في تكريس المواطنة الحقة، مضيفا بان هذه الدورة الموضوعاتية التي ينظمها المرصد الوطني للطفل تحت رئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للا مريم, رئيسة المرصد ورئيسة برلمان الطفل تندرج في إطار الإستراتيجية التي ينهجها لتدعيم وتفعيل دور وعمل برلمان الطفل على المستويين المحلي والجهوي ،  مشيدا  في هذا الصدد بالجهود التي بدلها الأطفال البرلمانيون خلال الدورة الأولى والتي مكنتهم من استيعاب العديد من المرجعيات الحقوقية وخاصة مضامين بنود الاتفاقية الأممية لحقوق الطفل وفحوى ميثاق برلمان الطفل وكذا ميكانيزمات العمل الميداني التي وظفوها في أعمالهم المنجزة خلال الفترة الفاصلة بين دورتي البرلمان"والتي ستعيننا نحن الكبار على القيام بدور المناصرة والارتقاء بوضعية الأطفال".،  ومن جهته أشار  رئيس قسم الموارد البشرية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة دكالة عبدة ,السيد عزيز بوخير, إلى أن الدورة الجهوية الثانية لبرلمان الطفل تنسجم وتوجهات البرنامج الاستعجالي الذي يروم تسريع وتيرة إصلاح المنظمومة التربوية الوطنية التي تضع الطفل على رأس اهتماماتها باعتباره محور العملية التعلمية، مؤكدا على أن الدورة تعد فرصة للأطفال البرلمانيين لطرح قضاياهم والتعبير عن آرائهم بشان قضايا مجتمعية راهنة من قبيل





عملية توزيع هذه الحواسب  تدخل في إطار البرنامج الاستعجالي و الأكاديمية تسعى إلى  تحسين شروط العمل الإداري والرفع من مستوى أدائه، وتعزيز التواصل وتسهيل عمل اطر الإدارة التربوية.كما تساعد على خلق شبكة من التواصل بين مختلف مكونات المنظومة التعليمية والحد من استخدام الورق،

شهدت القاعة الكبرى بمقر أكاديمية التربية والتكوين جهة دكالة عبدة صباح يوم الجمعة 5.3.2010 عملية توزيع الحواسب المحمولة المرتبطة بشبكة الانترنيت مصحوب  بآلة الطبع،  العملية همت جميع إدارات المؤسسات التعليمية بالجهة،   بحيث  وصل عدد الحواسب الموزعة حوالي  235 حاسوب تم تخصيصها من قبل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة دكالة عبدة، استفاد منها جميع مديري ومديرات المؤسسات التعليمية الابتدائية والثانوية الإعدادية والتأهيلية، حفل التوزيع ترأسه مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين السيد محمد المعزوز رفقة النائبين الإقليميين  لوزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي بكل من  أسفي والجديدة ، وبالمناسبة أكد السيد مدير الأكاديمية  في كلمته   على أن هذه العملية تهدف إلى تحديث وتحسين منظومة الإعلام و وضع نظام معلوماتي عصري للتربية والتكوين ، باعتبارها يضيف السيد المدير  نقلة نوعية تتعلق بانتقال من مدير تقليدي كان يعتمد على القلم والورقة إلى مدير  بتقنية جديدة  يساير التطور الحالي من خلال استغلاله لمنظومة الاتصال الحديثة في علاقته مع الوزارة والأكاديمية والنيابة، مشيرا في نفس الوقت  إلى أن الأكاديمية تسعى كذلك إلى  تحسين شروط العمل الإداري والرفع من مستوى أدائه،وتعزيز التواصل وتسهيل عمل اطر الإدارة التربوية.كما تساعد على خلق شبكة من التواصل بين مختلف مكونات المنظومة التعليمية والحد من استخدام الورق،  أملا يضيف السيد المعزوز بان تصل الأكاديمية الجهوية لجهة دكالة عبدة  إلى صفر ورقة،  





التعليم الخصوصي بإقليم أسفي شهد تزايدا في  عدد مؤسساته،  وبالتالي عرف ارتفاعا نسبيا  ،  إذ وصل عدد المؤسسات التعليم الخصوصي بالإقليم  إلى  70 مؤسسة دون احتساب التعليم الأولي المدمج بالخصوصي الذي يصل عدده 34 مؤسسة، خلاف السنة الماضية التي لم يتجاوز بالإقليم  عدد المؤسسات الخصوصي سوى  51 مؤسسة ، في الوقت الذي يوجد بمدينة أسفي لوحدها 56 مؤسسة منها 32 ابتدائي و 11  ثانوي إعدادي و6 ثانوي تأهيلي و7 مدارس للغات ،أما  مدينة اليوسفية فيوجد بها 6 مدارس ابتدائية و2 ثانوي إعدادي و2 ثانوي تأهيلي ، و جزولة  2 ابتدائي  و مدرسة ابتدائية،  واحدة بجمعة اسحيم ، ولاشيء بالشماعية

اجمع المشاركون في اليوم الدراسي الذي نظمته مؤخرا من طرف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة دكالة عبدة ، مع مدراء  العديد من  مؤسسات للتعليم الخصوصي بالجهة على أهمية الدور الذي يلعبه التعليم الخصوصي  في إطار المساهمة في التخفيف من أعباء الدولة في مجال التربية و التعليم وفق ضوابط تربوية و تنظيمية انسجاما مع دعامات الميثاق الوطني للتربية و التكوين و النصوص القانونية و التنظيمية المنبثقة عنه،   باعتبار التعليم المدرسي الخصوصي شريكا وطرفا رئيسيا إلى جانب الدولة في النهوض بنظام التربية والتكوين ،، وبحضور اطر تربوية و فعاليات جمعوية مهتمة بالقطاع وأكد مدير الأكاديمية الجهوية لقطاع التربية والتكوين السيد محمد المعزوز   على  أن هذه الأخيرة التي تجعل من قطاع التعليم الخصوصي احد رهاناتها الأساسية ستعمل على رفع نسبة المتمدرسين بالتعليم الخصوصي على صعيد الجهة إلى 7 بالمائة من مجموع المتمدرسين بالجهة، وذلك باعتماد إستراتيجية عمل محددة الأهداف،  تتضافر فيها جهود كل مكونات المنظومة التربوية ، علما ان هذه النسبة لا تتجاوز 4 بالمائة وفقا للإحصائيات التي تمت ما بين 1990 /2000.  مشيرا في الوقت ذاته  إلى أن الأكاديمية الجهوية منحت السنة الفارطة 52 رخصة تتعلق بالتعليم الخصوصي،





 استطاعت المدرسة  الانفتاح على متسع المعارف،  وأنها تسعى  في خلق نوع من التقارب  بين البحث العلمي و عالم المقاولة من أجل اكتشاف كل مميزاتها و مؤهلاتها قصد الإسهام في التنمية

تقرر رسميا زوال يوم الثلاثاء 23 فبراير2010 تنظيم حفل تخرج أول فوج  بمسلك الأوفشورينغ شعبة الهندسة المعلوماتية والذي يظم 21 مهندسا ، الحفل سينظم من طرف المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأسفي  ،  وبهذه المناسبة ستقيم المدرسة حفل تسليم الشهادات والجوائز على الخريجين برحاب احد مدرجاتها ، وبالمناسبة أشار  مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأسفي السيد احمد درجة على أن هذا الحفل يأتي تتويجا للمجهودات  الجيدة التي  حصل عليها الطلبة  ، وذلك   في إطار برنامج التكوين الجامعي « Offshoring » و مبادرة 10000 مهندس في أفق 2010، موضحا في الوقت ذاته الدور الأساسي الذي أصبحت تلعبه المدرسة في المجال التنموي،  باعتبارها تعد  مؤسسة مندمجة في محيطها الاقتصادي و الاجتماعي،   إذ تعمل على تمكين علاقات التعاون و التشارك بين المدرسة و النسيج الاجتماعي و الاقتصادي محليا وجهويا ، وأنها تسعى  في خلق نوع من التقارب  بين البحث العلمي و عالم المقاولة، وانطلاقا من ذلك فهي  تشكل قاطرة لدعم قافلة التكنولوجيا في كل مجالات تخصصها و دعامة للإرشاد العمومي و الخاص، وعلى هذا الأساس  استطاعت المدرسة  الانفتاح على متسع المعارف و على عالم المقاولة من أجل اكتشاف كل مميزاتها و مؤهلاتها قصد الإسهام في التنمية ، فكانت بحق 




 أجرت هيئة التحرير موقع أسفي نيوز حوارا مع الأستاذ عبد المجيد خرباش رئيس مصلحة الشؤون التربوية بنيابة إقليم أسفي والمنسق الإقليمي لبرنامج << تيسير>> الذي رحب بهذه الخطوة التي بإمكانها أن تغني الساحة الإعلامية  بمقالات تربوية جادة وموضوعية هدفها  التعريف بالبرامج التي تتبناها الوزارة والأكاديمية الجهوية   لجهة  دكالة – عبدة وكذا النيابة الإقليمية لأسفي متمنيا لها التوفيق والاستمرارية..

 

السيد المنسق الإقليمي لبرنامج تيسير ، أولا نريد منكم أن تقدموا لنا تعريفا لما يسمى برنامج تيسير،  وفي أي إطار يدخل هذا البرنامج ؟

  

كلمة تيسير  مشتقة من اليسر ، او ما يسمى تسهيل ولوج المتعلمين إلى المدرسة، وهو يدخل في إطار المخطط الاستعجالي ، وهو موازي لمجموعة من البرامج تبنتها الوزارة الوصية   ، فبرنامج تيسير  في سياقه العام يدخل في إطار المشروع الخاص بالتحقيق الفعلي لإلزامية التعليم إلى غاية السن 15 والذي يعد ضمن المشاريع 23 من البرنامج الإستعجالي لوزارة التربية الوطنية، وهو مشروع يسمى  تكافئ الفرص لولوج التعلم الإلزامي،   البرنامج ممول من طرف وزارة التربية الوطنية ، وهو الآن في مرحلة توسعية إذ هم 6 جهات من بينها جهة دكالة – عبدة بعد أن اقتصرت المرحلة الأولى التجريبية على 5 جهات بالمملكة.،والوزارة أعدت عدة يتضمن جميع الإجراءات المتضمنة لمسطرة  التسجيل التلاميذ والأسر التي ستستفيد من هذا البرنامج بحيث وضعت الإجراءات المصاحبة له تهم (مسطرة التسجيل- دفتر للتواصل- بطاقات المستفيدين- سجلات الغياب للتلاميذ- مطويات للتعبئة والإرشاد والتحسيس..) ، والبرنامج  يوازي كذلك  مجموعة من البرامج التي تتبناها  الوزارة من قبيل المبادرة الملكية لتوزيع مليون محفظة – اللباس الموحد – النقل المدرسي – الإطعام المدرسي ... وهي كلها برامج تدخل ضمن إطار الحد من الهدر المدرسي..

 

 كم عدد المجموعات المدرسية التي شملها برنامج تيسير وما هي معاير هذا الاختيار ؟

 

الاختيار تم على أساس ما توصلنا به من لوائح من الإدارة المركزية والتي تأتي وفق  ما تم استهدافه  من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وفلنا بان برنامج تيسير في طريقه إلى التعميم ،  نيابة أسفي حاليا  تستفيد من هذا البرنامج  بما مجموعه من  المجموعات المدرسية  54  م م  ضمن مجال جغرافي ل 12 جماعة قروية   يوجد نصفها بدائرة أحمر، إذ تتوزع المجموعات المستفيدة   على أربع دوائر و هي : دائرة أحمر- دائرة جزولة- دائرة عبدة- دائرة أحرارة . أما عدد الأسر المستفيدة فيناهز 12275 أسرة بحيث لايتجاوز عدد التلاميذ المستفيدين 6 أطفال  لكل أسرة، ليكون العدد الكلي للتلاميذ 28052 تلميذ وتلميذة ، والمستفيدون  يتوزعون على ثلاث فئات : تلاميذ المستويين الأول والثاني ابتدائي  المنحة المخصصة لكل فئة تتفاوت حسب المستوى فمثلا مبلغ 60 درهما شهريا  سيكون من نصيب تلاميذ المستويين الثالث والرابع على 80 درهما – و100 درهم شهريا بالنسبة لتلاميذ المستويين الخامس والسادس.

ماهي العمليات الاحرائية لتنفيذ هذا البرنامج ؟

 

وفي إطار العمليات الإجرائية فقد نظمت الوحدة المركزية لتدبير مشروع<<تيسير>> العديد من الملتقيات بالرباط لفائدة المنسقين الإقليميين الذين نظموا بدورهم لقاءات إقليمية ، بحيث تم تكوين فريق إقليمي بنيابة أسفي للإشراف على البرنامج ، و ليبدأ الإشتغال بما يعرف بالفعل المضعف. إذ نظم يوم دراسي لفائدة مديري وأساتذة المجموعات المدرسية المعنية ببرنامج<<تيسير>>..قام بعد ذلك الفريق الإقليمي بعدة زيارات ميدانية لمختلف المجموعات المدرسية (إيغود- رأس العين- سيدي شيكر- الجدور- الغيات- الرواحلة- زاوية الراضي- الحرارتة- الزلاقة- دار الزرهوني- حد أحرارة- الساحل...).وكان الهدف من هذه الزيارات الإجابة على مجموعة من التساؤلات التي تؤرق بال السادة المديرين و الأساتذة و آباء وأمهات التلاميذ.وكذا تقديم التوضيحات اللازمة حول مختلف العمليات المرتبطة بتنفيذ البرنامج،  وقد عرفت عملية التسجيل عدة صعوبات تمثلت على الخصوص في الإدلاء بالوثائق اللازمة لتكوين ملف الإستفادة من الدعم( عدم توفر البطاقة الوطنية أو كناش الحالة المدنية..).وفي هذا الإطار تم التنسيق مع إدارة الأمن الوطني التي قدمت كافة التسهيلات لإنجاز البطاقة الوطنية للمستفيد ين..

و بعد عملية التسجيل تم تكوين خلية مهمتها القيام بعملية المسك والتي استطاعت مسك حوالي 1876 ملف أسرة لحد يوم 15/02/2002 على أن تستمر العملية خلال المدة المخصصة للمسك بحوالي 1000 ملف في اليوم الواحد اعتمادا على موظفين من مصلحة الشؤون التربوية ومن بعض المصالح بالنيابة الإقليمية وباستغلال بعض الوسائل المعلوماتية لبعض المؤسسات التربوية المرتبطة بشبكة الأنترنيت..

ماهي الأفاق المستقبلية لبرنامج تيسير ؟

 

الآفاق المستقبلية لبرنامج تيسير أن هذا البرنامج سوف يعمم ليشمل تلاميذ الإعدادي والثانوي مستقبلا..وفق المراسلة التي توصلنا بها ، هدفنا هو تعميم برنامج تيسير على كل متعلمي ومتعلمات الوسط القروي،  وان هولاء التلاميذ هم من سينتقل إلى الإعدادي وسينتقل معهم البرنامج الذي سيعرف لامحالة نجاحا واسعا بفضل انخراط الجميع  في مقدمتهم السيد مدير الأكاديمية والسيد النائب بأسفي والسادة رؤساء المصالح 

 

أجرى الحوار: عبد الرحيم النبوي

                          عبد اللطيف أبوربيعة 



تحدث الدكتور محمد المعزوز مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة دكالة عبدة في هذا الحوار الذي أجرته معه هيئة التحرير لموقع ' أسفي نيوز - safinews' عن الإجراءات والتدابير التي تم اتخاذها لاجراة شعار الدخول المدرسي لهذه السنة،  وعلى مختلف مكونات إستراتيجية العمل التي سيتم إتباعها خلال سنة 2010 ، ابتداء بفكرة المدرسة المندمجة التي ثم تجسيدها على ارض الواقع ، فضلا عن نهج سياسة تأهيل المدرسة العمومية بالجهة .

 

- س -  : أولا السيد المدير المحترم ،  أهلا بك ضيفا  على صفحات أسفي نيوز من خلال إجراء حوار هدفه تنوير الراء العام في ما يخص مجموعة من القضايا تهم مجال التربية والتكوين بالجهة ،  السيد المدير المحترم فبعد مرور الاسدس الأول من العمل التربوي التعليمي وما حققه من انجازات ترجمت على ارض الواقع،  تجلى ذلك في دخول مدرسي ناجح كان له أثرا ايجابيا على مختلف الشركاء ، فما هي أهم الخطوات الإستراتيجية التي وضعتموها لتدبير الشأن التربوي خلال سنة 2010 ؟ وما هي الآليات التي سيتم تفعيلها لتجاوز جل الاكراهات ؟ ،

 

- ج -  :  شكرا لموقع أسفي نيوز كمنبر جديد أتمنى له التوفيق ، وأتمنى أن يكون منبرا يرمز إلى كل ما هو موضوعي ، كل ما هو ديمقراطي في المجال الإعلامي والصحفي  ،  الدخول المدرسي لهذه السنة بجهة دكالة عبدة  ثم على إيقاع شعار " جميعا من اجل مدرسة النجاح" ، وفي هذا السياق ثم تشكيل لجن إقليمية وجهوية للتدقيق في الشعار والعمل على  شرحه داخل جمعيات أباء وأولياء التلاميذ ومجالس التدبير والفرقاء الاجتماعيين،  ولعب اطر المراقبة التربوية والتأطير بالجهة دورا مركزيا في هذا الاتجاه بإشرافهم الجدي على مختلف العمليات التي أنجزتها هذه اللجان ، و الأكاديمية تشتغل الآن  ضمن البرنامج الاستعجالي له مخططه له أقطابه وله مشروعه ، فهذه السنة قد تم انجاز البرنامج الاستعجالي  على أرض الواقع،  إنجازا محكما بفضل الجهود التي باشرها السادة مدراء المؤسسات التعليمية و السادة المفتشين و السادة الأساتذة و الطاقم العامل بالنيابتين  ،  فكانت أكاديمية جهة دكالة عبدة من الأكاديميات  الأولى على المستوى الوطني التي حاولت تحقيق نسب عالية من مضامين البرنامج الاستعجالي،  كتوسيع




المجلس الإداري الدورة الثامنة بأسفي


جريدة أسفي نيوز الإلكترونية www.safinews.com | 04/01/10

 

المجلس الإداري الدورة الثامنة بأسفي

  المصادقة بالإجماع على ميزانية الأكاديمية الجهوية لجهة دكالة عبدة

 

صادق المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة دكالة عبدة بالإجماع على ميزانية الأكاديمية ، وقد تم ذلك بعد قراءة توصيات اللحن المنبطقة عن المجلس الإداري ومناقشة العرض المفصل الذي تقدم به السيد مدير الأكاديمية محمد معزوز، وأشارت بالمناسبة رئيسة المجلس  كاتبة الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحت العلمي المكلفة بالتعليم المدرسي إلى أن انعقاد الدورة الثامنة يأتي بعد اقل من ستة أشهر من انعقاد الدورة السابعة خلال شهر يوليوز 2009 ، لاعتبارين متلازمين يعتبر كل منهما مقدمة للأخر ونتيجة له، أولهما أن المجلس الإداري ، تعهد على عقد دورة المجلس الإداري لمناقشة ميزانية 2010 قبل متم السنة الحالية، وثانيهما : أن الهدف من عقد هذه الدورة ، هو الحرص على تطبيق القانون 07.00 المحدث للأكاديميات الذي ينص في مادته الخامسة على أن   يجمع مجلس الأكاديمية بدعوة من الرئيس كلما دعت الضرورة لذلك ، وعلى الأقل مرتين في السنة ، وذلك لوضع حصيلة الانجازات ومراقبة مدى تنفيذ القرارات المتخذة وحصر القوائم  التركيبية للسنة المالية المختتمة، تحديد البرنامج التوقعي وحصر ميزانية السنة الموالية، وأوضحت الوزيرة أن الحرص على انعقاد المجالس الإدارية للأكاديمية مرتين في السنة، دعوا الجميع  إلى العمل ، لتحقيق نقلة نوعية في تدبير أشغالنا والارتقاء بطرق عملنا ، إن على مستوى تركيز اهتمامنا على القضايا المرتبطة أساسا بالنفط المدرجة في جدول الأعمال، أو على مستوى تنظيم نقاشاتنا وتعميقها حول بعض المواضيع التي لم تنل حظها من الدرس والتحليل خلال الدورات السابقة، أو على مستوى الاستفادة من تركيبة المجالس التي تضم كافة الفعاليات والهيئات المعنية بقطاع التربية والتكوين أو المهتمة به، أو على مستوى تحريك آليات المجالس ولجانها للمرور من الاجتماعات المناسباتية المتفرقة إلى وضع برنامج عمل يواكب انشغالات الأكاديميات، ويؤازرها ويدعمها لجعلها تستجيب لنبض الميدان وانتظارا ته، ويربط الصلة بينها وبين محيطها، ويبلور بحق نهج اللامركزية الذي تم اعتماده، عن اقتناع، لتدبير الشأن التعليمي والتربوي،وذكرت الوزيرة بأشغال  الدورة السابقة التي انعقدت في شهر يوليوز المنصرم تحت شعار " جميعا من أجل مدرسة النجاح "وارتكزت على مناقشة مشاريع البرنامج الاستعجالي الجهوي والتدابير المقترحة لتنفيذها، كما تمت خلالها، المصادقة على ميزانية سنة 2009 ، أما أشغال هذه الدورة التي تنعقد قبل حلول سنة 2010 تضيف الوزيرة أنها جاءت لاستعراض الحصيلة المؤقتة لانجاز ميزانية 2009 ، وتقديم برنامج العمل لسنة 2010 وحصر الميزانية المرتبطة به ، وذلك لتمكين الأكاديميات من تدبير برامجها السنوية، والشروع في توظيف ميزانيتها ابتداء من يناير 2010 تفاديا لأي تعثر أو تأخر ، على اعتبار أن الميزانية تشكل الأداة الأساسية والضرورية لبلورة المشاريع في الميدان وتسريع وتيرة الانجاز ، وتجسيد التحول الذي تسعى إليه من اجل ضخ نفس جديد في كل مكونات المنظومة،   مبرزة في الوقت ذاته بان الدخول المدرسي للموسم الحالي 2010-2009  يعد أول دخول في إطار البرنامج الاستعجالي ، ومن تم   شرع  في تنفيذ مشاريعه مستثمرة كل إمكانياتها ، ومجندة كل فعالياتها من اجل انطلاقة البرنامج الاستعجالي تجسد الشروع في توفير مقومات تأهيل المنظومة التربوية ومعالجة إشكالاتها البنيوية،  حيث تحقق  تضيف كاتبة الدولة  مجموعة من المنجزات التي تسعى في مجملها إلى توفير شروط استقرار المنظومة والسير بها بخطى واثقة نحو الأهداف التي وردت في جملة من مشاريع البرنامج الاستعجالي ،  وأوضح  والي جهة دكالة عبدة  من جهته  بأن قضية التربية والتكوين تعتبر بحق من القضايا الجوهرية والمصيرية التي تستوجب تعبئة الجهود والطاقات من اجل الوصول إلى الغايات المنشودة مضيفا بان الولاية حرصت على تقوية تكامل البرامج الحكومية الهادفة إلى تحسين المنظومة التعليمية بإشراف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة دكالة –عبدة ومساهمة مع المبادرات المحلية سواء كانت صادرة عن الجماعات المحلية أو الجمعيات المدنية ، مبرزا ماحققته   المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ما بين 2005 و2009  في برمجة عدة مشاريع تهم قطاع التعليم بجهة دكالة- عبدة وصل غلافها المالي إلى : 83.108.000.00 درهم  منها ، إحداث وتجهيز 61 دار طالب وطالبة استفادة منها 5320 ، تأهيل 99 مؤسسة تعليمية استفادة منها11.040  تلميذ وتلميذة ، 7 مشاريع تهم الإدماج المدرسي استفاد منها 140 فرد ، اقتناء 13 حافلة للنقل المدرسي استفادة منها 880 تلميذ وتلميذة، توزيع محافظ ولوازم مدرسية لفائدة 3400 مستفيد،  هدا إضافة إلى مساهمة كل من مجلس جهة دكالة – عبدة بغلاف مالي بلغ 10.000.000.00 درهم، والمجلسين الإقليمين لأسفي والجديدة بغلافين مالي وصل إلى 13.752.332.00 درهم ،مكنت هذه الاعتمادات المالية من انجاز عدة مشاريع منها ، بناء وتجهيز قاعة الاجتماعات بالمندوبية الإقليمية للجديدة ، تهيئ المؤسسات التعليمية بالعالم القروي بالجهة في إطار اتفاقية شراكة مبرمة مع وزارة الإسكان والتعمير والتنمية المجالية ، تجهيز مؤسسات خيرية ودور الطالبة بالجهة ، توزيع المحافظ ولوازم مدرسية ، تخصيص دعم مالي للجامعات والمدارس العليا بالجهة، المساهمة في إعادة بناء قضاء ثقافي واجتماعي لفائدة أسرة التعليم بأسفي ، بناء حجرات دراسية ومرافق صحية وتسييج مدارس قروية وربط عدة مدارس بشبكتي الماء الشروب والكهرباء وفتح مسالك قروية لتسهيل عملية التنقل ، كما أن الوزارة يشير الوالي  قد أبرمت اتقافية شراكة مع الجماعات القروية بكل من إقليم أسفي والجديدة برسم سنوات 2005و2009 والتي وصل غلافها المالي إلى 5.729.135.60 درهم بهدف تأهيل التمدرس بالعالم القروي كما أشرفت المندوبيتان الاقليميتان للإنعاش الوطني بكل من إقليمي أسفي والجديدة بمساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على انجاز عدة مشاريع في الفترة الممتدة بين 2005و2009 للنهوض بالتعليم والحد من الهجرة بالعالم القروي وقد وصلت القيمة المالية المرصودة إلى 19.900.448.00 درهم وشملت عدة مشاريع منها بناء 14 دار طالب وطالبة بالجماعات القروية ، بناء 9 المرافق الصحية ، بناء 4 قاعات للصلاة ، بناء 4 مطاعم ، تسييج 5 مدارس ، بناء 11 مسكن وظيفي للمتعلمين ،وستعرف الأيام القليلة حسب الوالي  إبرام اتفاقية بين كتابة الدولة في الماء والبيئة لجهة دكالة – عبدة تخص التهييء البيئي ل200 مدرسة قروية وذلك بغلاف مالي يصل إلى 30.000.000.00 درهم ما بين 2010و2012.

عبد الرحيم النبوي  

 


ندوة صحفية  لتسليط الأضواء على الدورة 45 للبطولة الوطنية المدرسية للعدو الريفي التي  ستحتضنها مدينة أسفي

تنظم متفشية التربية البدنية يوم الخميس 14 دجنبر 2009 بمقرها الكائن بمصلحة الشؤون التربوية –ثانوية الحسن الثاني ندوة صحفية ، وذلك لتسليط الأضواء على التظاهرة المزمع تنظيمها خلال الأيام المقبلة  ، والمتمثلة في الدورة 45 للبطولة الوطنية المدرسية للعدو الريفي التي  ستحتضنها مدينة أسفي أيام 1- 2- 3- يناير 2010 وذلك بمشاركة تزيد من 1400  عداء يمثلون جميع أكاديميات المملكة ،   ويتضمن برنامج البطولة سباقات 2000م ( براعم وبرعمات ابتدائي وإعدادي) و3000م ( صغيرات) و4000م ( صغار وفتيات وشابات ) و5000م ( فتيان ) و6000م ( شبان(. كما يتضمن البرنامج سباقين في مسافة 1500 م خاصين بتلاميذ وتلميذات نيابة أسفي ( براعم وبرعمات(

عبد الرحيم النبوي



تميزت الندوة بتكريم عميد الأدب المغربي ومستشار صاحب الجلالة الدكتور عباس الجيراري؛ نظرا لارتباط إبداعه الفكري والأدبي  حسب العربي الصباري الحسني والي جهة دكالة عبدة عامل إقليم أسفي ب"الدفاع عن الوحدة الترابية من خلال كتاباته المتنوعة وإشرافه على  تكوين أجيال من المثقفين والباحثين، وتقديرا لما أسهم به في التعريف بالثقافة الصحراوية ورجالاتها ودراساته التي تناولت الثقافة والتراث الشعبي والأدب العربي الإسلامي والأندلسي

أجمعت المداخلات التي ألقيت خلال ندوة دولية حول " الصحراء المغربية، العلاقات البشرية والقانونية والثقافية "، احتضنتها الكلية المتعددة التخصصات بأسفي على تأكيد مغربية الصحراء وضحد الأطروحات الانفصالية. واستحضر بعض الأساتذة عدة حقائق تاريخية واتفاقيات ومعاهدات مبرمة بين الملوك العلويين وعدد من الدول كأمريكا في القرون18و19و20حول مغربية الصحراء، كما أكدت المداخلات أهمية الجهوية الموسعة، ومشروع الحكم الذاتي الذي ذهب إليه المغرب كحل للخروج من النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية. وتميزت الندوة التي انطلقت أشغالها صباح الأربعاء المنصرم 9 دجنبر الجاري؛  بحضور مكثف ومميز لأساتذة وخبراء وعلماء مهتمين بالقضية ؛ من المغرب واسبانيا وإيطاليا وموريطانيا والسينيغال واليابان. كما تميزت بتكريم عميد الأدب المغربي ومستشار صاحب الجلالة الدكتور عباس الجيراري؛ نظرا لارتباط إبداعه الفكري والأدبي  حسب العربي الصباري الحسني والي جهة دكالة عبدة عامل إقليم أسفي ب"الدفاع عن الوحدة الترابية من




العدد الرابع من المجلة التربوية النصف سنوية الطرس


جريدة أسفي نيوز الإلكترونية www.safinews.com | 17/12/09

صدر قبل أيام العدد  الرابع من المجلة التربوية النصف سنوية الطرس "l palimpseste" التي يديرها   الأستاذ عبد الجليل معروف مدير المركز التربوي الجهوي بآسفي وثلة من الاساتدة . وتضم المجلة وهي من الحجم المتوسط  مجموعة الدراسات القيمة التي تعنى بقضايا التربية والتكوين . ويجد القرئ حسب  افتتاحية العدد الى جانب بعض المقاربات التي تتناول ظواهر بيداغوجيا في مجال العلوم واللسانيات ، ابحاثا موضوعها الانتاجات العلمية والتطبيقية للمعنيين المباشرين بالعملية التربوية طلبة كاتوا اواساتدة ، انها ابحات تستهدفقوتها من البعد الميداني ، فهي تقدم قراءة خاصة لها على ضوء المستجدات والاضافات النوعية في مجال التربية والتكوين.

عبد الرحيم النبوي


 

صور من أسفي

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
.

اذاعة محمد السادس